ردمد المطبوع (Print ISSN): 2867-0378

ردمد الإلكترونيّ (Online ISSN): 2506-2664

السنة 27, العدد 30

السنة 27، العدد 30، الخریف 1997، الصفحة 5-243


فساد المعنى واثره فی توجیه الاعراب

محی الدین توفیق ابراهیم

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 6-25
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166561

مما اصبح مسلما به فی النحو العربی أن للحرکات الاعرابیة وظائف تتحدد بموجبها مکونات الجملة العربیة، ومن ثم تؤثر فی المعنى العام للجملة. فقد تبین أن الضمة وما ینوب عنها علم الاسناد، وان الکسرة علم الاضافة المباشرة وغیر المباشرة. واما الفتحة فهی لما عدا ذلک أولما لا یصلح أن یکون مرفوعا أومجرورا. وعلى الرغم من أن دعوى قطرب أن الحرکات لیست دلالات على المعانی ، بل هی وصل لربط الکلام قد شغلت حیزا لاباس به من الدراسات النحویة قدیما وحدیثا، الا أن نتائج البحث الدقیق قد أظهرت أن دعواه هذه وما تبعها من أقوال لطائفة من الدارسین المحدثین وأغلب المستشرقین، مخالفة للواقع اللغوی الذی ظهر عند تدوین اللغة العربیة، ودراسة قواعدها منذ زمن أبی الأسود وحتى یومنا هذا. بل إن دراسة النقوش العربیة التی تعود لما قبل الإسلام قد أظهرت أن الضمة کانت تکتب بالواو، وکذلک ما توصل الیه علماء اللغات المسماة بالسامیة من أن بعضها کاللغة الأکدیة کانت معربة اعرابا قریبا من اعراب العربیة. ولا شک أن النص القرآنی الذی احتفظ برسمه، یزید فی الدلائل على صحة هذه النتیجة. فالالفاظ التی تعرب بالحروف نیابة عن الحرکات قد حافظت على رسمها بالطریقة التی تثبت أن الواو مثلا فی جمع المذکر السالم تثبت عندما یکون هذا الجمع مرفوعا، وان الیاء تثبت عندما یکون منصوبا ومجرورا، وهذا القول یصح على الاسماء المثناة والاسماء الستة فی حالة الاضافة إلى غیر ضمیر المتکلم، والأفعال الخمسة. وقد وقف العلماء وقفات طویلة عندما رأوا أن بعض هذه الاسماء حدث فی رسمها ما یخالف واقعها الأعرابی کلفظة (المقیمین فی قوله تعالى: " لکن الراسخون فی العلم منهم والمؤمنون یؤمنون بما أنزل الیک وما أنزل من قبلک والمقیمین الصلاة والمؤتون الزکاة والمؤمنون بالله والیوم الآخر أولئک ستؤتیهم أجرا عظیما ۰ التی رسمت بالیاء مع انها معطوفة على مرفوع وکان ظاهر الاعراب یقتضی أن ترسم بالواو. ولفظة (الصابئون) فی قوله تعالی: " أن الذین أمنوا والذین هادوا والصابئون والنصارى من أمن بالله والیوم الأاخر وعمل صالحا فلا خوف علیهم ولا هم یحزنون ، التی رسمت بالواو، وهی معطوفة على منصوب، وکذلک بقاء اسم الإشارة الدال على الاثنین فی قوله تعالى: " أن هذان لساحران ، بالالف مع انه فی موضع النصب لانه أسم إن. حتى أن عائشة رضی الله عنها نسیت ذلک الى خطا الکاتب . فهذا کله یستدل به على ان الحرکات وما ینوب عنها لم تکن کما زعم قطرب والذین شایعوه وصلا لربط الکلام بعضه ببعض. وفی دراسة حدیثة أثبت المستشرق ( مایکل کارتر) أنه حیثما امتنعت الإضافة ووجب التنوین و إثبات النون کان الاسم. بعد ذلک منصوبا، وقد أطلق على هذه الظاهرة الأعرابیة تنوین النصب .

النثر الجهادی فی عصر المرابطین

حازم عبدالله خضر

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 26-60
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166562

لم یکن النشر الأندلسی قبل عصر المرابطین وبعده أقل شأنا من دون الشعر فی التعبیر عن الحیاة الأندلسیة فی جوانبها العدیدة، بل کان دوره واضحا فی هذه الحیاة منذ مراحلها الأولى ویکفی أن تشیر الى الخطبة المشویة لطارق بن زیاد قبیل افتتاح الاندلس وما تلاها من صنوف الخطب و الرتل التثریة للأمراء الأندلسیین فی سیاق معالجتهم مشکلات الحیاة السیاسیة والاجتماعیة والاقتصادیة و غیرها فی نصوص عدیدة شغلت مساحات کبیرة من مصادر الأدب والتاریخ الأندلسیین ویشغل النثر الوادی من هذا النثر قرا و اقرا فی فترات الأندلس المتوالیة وبخاصة عصر المرابطین حیث الجهد والمرابطة وبذل کل نفیس للحفاظ على بیضة الإسلام فی الأندلس ما استدعى دراسة النصرص التثریة المعبرة عن ذلک أصدق تعبیر وادقها تأکیدا لأهمیته ومکانته کما ونوعا الى جانب ما یؤکده البحث من نوضوح لسمات عمر المرابطین وجهودهم فی العمل على جمع کلمة امراء الطوائف بالأندلس والوقوف ضد أعاصیر حملات الأعداء المتربصین بهذه الدولة وما کانوا یبذلونه من جهود فی بث الفرقة والضعف والتناحر من المسلمین فی شبه الجزیرة وأسقاط المدن تماما ثم القضاء على حضارة عریقة ایجابیة متوازنة خدمت البشریة قرونا ووضعت لنهضتها التالیة الأسس والقواعد المهمة فی کل میدان من میادین المعرفة العلمیة والأدبیة .
ولتحقیق هذه الأهداف جاءت الدراسة فی تمهید، تناول التعریف الموجز بعمر المرابطین ومقدمات لدخولهم الأندلس، تتلوها کلمة مختصرة عن النثر قبل عصر المرابطون، آی منذ الفتح وحتى نهایة عصر الطوائف ، ثم عرض البحث الموضوعات النثر الجهادی مع الإشارة إلى تلک الموضوعات مرتبة حسب المساحات التی شغلتها فی مصادر الأندلس والمشرق وتحلیل موجز یلقی الأضواء على
اهمیة الموضوعات وصلتها بالحیاة الجهادیة وتعبیرها عن أهداف أمراء المرابطین فی تولیهم حکم الأندلس بعد یاسهم من إصلاح ملوک الطوائف وجمعهم على کلمة سواء . وکانت الموضوعات المهمة هی: رسائل الجهاد والفتوح والاستصراخ وخطاب المتمردین والدعوة إلى وحدة الصف وجمع الشمل. 
 وتناول البحث بعد ذلک النظر فی ابرز سمات النثر الجهادی مستخلصة من التأمل فی النصوص النثریة على صعیدی المضمون والشکل لتکون الصورة أقرب الى الوضوح والتکامل وتضع هذا الفن النثری فی مکانه المناسب من تراث الاندلس العریق.

جوانب من البحث اللغوی عند السیوطی

عبدالقادر مرعی خلیل

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 61-77
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166563

على الرغم مما قیل ویقال بان السیوطی لایعد مبدعا أو مجددا فی علم اللغة ولیس له أراء لغویة جدیدة أو مبتکرة، وإنما هو جامع وناقل لآراء علماء اللغة الذین سبقوه أمثال: سیبویه، و أبن السراج وأبن جنی وأبن فارس، وابن هشام، وأبن الحاجب، وغیرهم من علماء العربیة القدماء، إلا أنی أرى من خلال قراءتی المتواضعة لمصنفاته اللغویة مثل کتاب: المزهر فی عاوم اللغة وأنواعها، وهمع الهوامع والأشباه والنظائر، والإقتراح أن السیوطی صاحب منهج تکاملی، غذ کان ینقل أراء علماء اللغة وینسبها إلى أصحابها وإلى مصادرها فی أکثر الأحیان، ثم یناقشها ویوازنها بغیرها، ویرفض بعضها، ویتبنى ما یرتضیه منها، ویدلی برأیه الخاص فیها أحیانا، ویمکن أن تمثل هذه الأراء التی ارتضاها وأبتکرها نواة لنظریة لغویة متطورة نادى بها علماء اللغة المعاصرون. 
 وقد استوقفنی من هذه الآراء الأفکار اللغویة التالیة، التی ساقصر بحثی علیها
۱ . حد اللغة.
 ۲. نشأة اللغة.
 ٣- الکفایة اللغویة. 
4. الأداء اللغوی.
 وتشکل الفکرتان الأخیرتان محورا أساسا فی نظریة تشومسکی اللغویة المعاصرة، التی عدت أکتشافا عظیما فی مجال علم اللغة، لذلک سأقوم فی هذا البحث، بمناقشة هذه القضایا اللغویة الأربع عارضا لرای السیوطی فیها، وموازنا إیاه بأراء علماء اللغة المعاصرین فی هذا المجال.

القیم الاشاریة للبنى النصیة فی روایة عندما یسخنظهر الحوت لفاتح عبدالسلام

عماد عبد یحیى

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 78-91
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166564

یمتد مفهوم الإشارة فی الفکر العربی والإسلامی إلى عمق تاریخی بتجذر اللغة نفسها، فالإشارة بالید: الإیماء بها ، وهذا یعنی أن المشار إلیه له واقع خارجی، وقد عد الجاحظ الإشارة الصنف الثانی من أنواع الدلالات، فقال : " وجمیع أصناف الدلالات على المعانی من لفظ و غیر لفظ، خمسة أشیاء لاتنقص ولاتزید: و أولها اللفظ ثم الإشارة، ثم العقد
ثم الخط ثم الحال التی تسمى نصبة . ولم یقصر الجاحظ الإشارة على الید فقد تکون بالرأس وبالعین وبالحاجب والمنکب وبالثوب وبالسیف والسوط، ولکل دلالته. والإشارة عنده شریکة اللفظ وقد تغنی عنه وعن الخط، وهی تعین فی أمور یراد سترها، وتکمن اهمیتها فی فهم معنی خاص الخاص ویفهم من هذا أن الإشارة دالة على معنى خفی لایفصح عنه ظاهرها ولاظاهر المشار إلیه.
ویدخل مصطلح الإشارة فی أصول الفقه لیکون واحدا من أنواع الدلالات الالتزامیة، ومفهوم دلالة الإشارة " دلالة اللفظ على المعنى أوحکم غیر مقصود لااصالة ولاتبعا، لکنه لازم للمعنى الذی سیق الکلام من أجله، فدلالة الإشارة لاتفهم من منطوق النص أی من المعنى الحرفی الذی یسمى دلالة العبارة، وإنما تفهم من المعنی الذی یدل علیه معنى النص، ویطلق علیه بعض الأصولیین دلالة مفهوم النص ... ولهذا یعبرون عن هذه الدلالة بانها دلالة اللفظ على معنى معناه .. وهذا یجعل دلالة الإشارة محتاجة إلى تعمق فی النظر والتأمل لمعرفتها، لأنها بحاجة إلى التأکد من وجود تلازم حقیقی بین السمعنی الذی یدل علیه النص بعبارته (بالفاظه) وبین المعنى الذی یدل علیه النص بإشارته ۰ 
ومن هنا نجد أنه للوصول إلى المعنى العمیق للنص، فلابد من معرفة إشارة البنیة النصیة، وتشمل البنیة النصیة أصغر وحدة دالة فیها، وهی الکلمة فی سیاقها، فالجملة فالمقطع ثم النص بوصفه وحدة متکاملة. ومما لاشک فیه أن إدراک القیم الإشاریة للبنی فی أی نص یؤدی إلى إغناء العملیة التواصلیة بین المبدع والمتلقی، ومن ثم تحقق فهم النص الأدبی والاستمتاع به من خلال تلقی معطیاته.
والنص الذی بین أیدینا (عندما یسخن ظهر الحوت) روایة للأدیب فاتح عبد السلام، فازت بالجائزة الأولى لمسابقة أدب الشباب التی أجرتها دار الشؤون الثقافیة العامة فی بغداد عام ۱۹۹۲، وهی جدیرة بالدراسة لصلتها العمیقة بالواقع الذی تمر به الأمة فضلا عن أنها تمثل لونا من الروایة الفکریة الثریة بالقیم الإشاریة إلى أفکار عدیدة تحاول الدراسة الکشف عنها. 

انتشار اللغة العربی فی جنوب افریقیا خلال القرن 4-8 / 10-16 م

درید عبدالقادر نوری

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 92-111
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166565

ارتبطت اللغة العربیة أرتباطا وثیقا بالإسلام، وعد العرب مادة الإسلام الأولى ولذک تستطیع القول بأنه حیثما یوجد الإسلام توجد اللغة العربیة ولو أستقرأنا ماکتب عن الإسلام وإنتشاره فی أفریقیا جنوب الصحراء لوجدناه کثیرا. أما إنتشار اللغة العربیة فقد جاءت أخباره فی المصادر العربیة القدیمة مقتضبة بل نادرة، حتى لاتکاد نجد فی کل المصادر ما یکون فقرة واحدة مجتمعة. فکل ما جاء عبارة عن إشارات عامة وکلمات متناثرة تدل على الموضوع بشکل غیر مقصود لأن الإسلام کان هو المعنى بنشر أولئک المؤرخین والجغرافیین العرب.
أما عنایة المراجع العربیة الحدیثة والدوریات، فهی الأخرى قد إنصبت على دراسة الإسلام والهجرات العربیة والعلاقات الاقتصادیة والدینیة بین العرب والسودان ونکاد لانجد سوى وریقات عن انتشار اللغة العربیة إضافة إلى أن المادة المقدمة لم تفصل الکلام عن أسباب إنتشار اللغة العربیة، کما لم تشر إلى وسائل وسبل إنتشارها . 
وإستنادا لما تقدم فإن هذا البحث سیعرض الموضوع بعنایة لمسائل مهمة تتعلق باهمیة اللغة العربیة وتفوقها على اللغات الأفریقیة من نواح شدیدة، وسیهتم بتفصیل السبل ووسائل وأسباب إنتشار اللغة العربیة فی المنطقة.
وفی الحقیقة أن دراسة هذا الموضوع فی العصر الحاضر فی غایة الأهمیة من نواع عدیدة بالإضافة إلى قلة المکتوب عنه فی المصادر والمراجع. وأهمیته قد جاءت ملحة الأسباب سیاسیة وحضاریة نظرا لأن الإستعمار الأوربی یعمل جادا من أجل فصل هذه المنطقة عن الوطن العربی لغویا ثم بعد ذلک حضاریا من أجل استمرار إستعمارها.

الصلیبیون والبحر الاحمر فی العهد الایوبی والمملوکی

راغب حامد البکر

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 112-129
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166566

تعد السیاسة التوسعیة الصلیبیة فی المنطقة العربیة من أبرز الدلائل التی تؤکد أن الحرکة الصلیبیة حرکة استعماریة قام بها الغرب الأوربی لغرض تحقیق مآربة الإستعماریة، ومن بینها الهیمنة على التجارة الدولیة من خلال السیطرة على المنافذ التجاریة الرئیسیة، لاسیما وأن البحر الأحمر کان الجسر الذی یربط بین تجارة الشرق الأقصى وأوربا منذ أقدم الأزمنة.
وعلى الرغم من محاولة المؤرخین الأوربیین المعاصرین منهم والمحدثین طمر حقیقیة الحرکة الصلیبیة من خلال التستر وراء الشعارات الدینیة التی تقول أن غرض المغرب الأوربی آنذاک هو مساعدة أخوانهم البیزنطینیین، وإستعادة الأراضی المقدسة فی فلسطین ( مملکة المسیح) وعلى هذا فقد عدوا الحروب الصلیبیة حربا عادلة ومقدسة  .
أن النظرة الموضوعیة للأحداث التی رافقت الحروب الصلیبیة تکشف لنا منذ البدء زیف تلک الإدعاءات التی روج لها الغربیون، فالأفعال الشائنة التی قام بها الصلیبیون أثناء اجتیازهم الأراضی البیزنطینیة والمتمثلة بأعمال القتل والسلب والنهب التی لم تنتج منها حتى کنائس القسطنطینیة ذاتها وإنشغال بعض قادة الحملة الصلیبیة الأولى بتأسیس امارات لهم بأعالی بلاد الشام وتخلیتهم عن مواصلة الزحف تجاه القدس لدلیل أخر على ما کانوا یهملونه من نزعة إستعماریة توسعیة، ومما یؤکد هذه النزعة استمرارهم على هذا النهج بعد تحقیقهم لهدفهم المعلن والمزعوم والمتمثل بإحتلال القدس، إذ عبرت سیاساتهم فیما بعد عن حقیقیة أطماعهم فی فرض الهیمنة على المنطقة وإستنزاف إمکاناتها الإقتصادیة، وفی مقدمة نقد السیطرة على منافسة التجارة الدولیة التی کانت آنذاک تخضع للسیادة .
الإسلامیة، وهذا یفسر لنا إلى حد کبیر السبب الذی کان وراء الإستجابة السریعة للمدن التجاریة الإیطالیة لدعوة البابا أوربان الثانی للمساهمة فی الحروب الصلیبیة وما ترتب على تلک المساهمة من إمتیازات تجاریة حصلت علیها فی المناطق التی استولى علیها الصلیبیون").

عطاء الموالی فی عصر الراشدین وبنی امیة

نجمان یاسین

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 130-142
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166567

آثار عطاء الموالی الکثیر من الأراء بین المؤرخین المحدثین، وأنصبت هذه الأراء على عطاء الموالی فی عصر الراشدین حیث رأی بعضهم أن العرب کانوا متمیزین عن الموالی فی العطاء. هذا بشکل عام، بینما أنصبت الآراء علی عطاء الموالی فی عهد الأمویین بشکل خاص، فثمة من رأى أنهم لم یکونوا لیأخذوا العطاء ولم تکن لهم عرافات خاصیة، ومن قرر أن السلطة لم تجد المجال فی العصر الأموی أو لم ترد إدخال الموالی فی دیوان الجند، وذهب آخرون إلى أن الموالی لم یسهموا فی الجیش العربی الإسلامی .
 
أن هذه الأراء تتسم بشیء من الإعمام، ویندرج بعضها فی سحب الجزئی على الکلی، ولا یراعی بعضها الآخر طبیعة المکان والمرحلة التاریخیة، أضف أن الشواهد والأدلة التاریخیة التی عثرنا علیها فی مصادرنا الأولیة، تنهض لتؤکد خلاف هذه الأراء، ولکی تستقیم وتتوازن هذه الأراء وتقترب من الدقة، ارتأینا أن نحتکم إلى النصوص التاریخیة. وأن نعتمد الإنطلاق من عصر الراشدین أولا لننتهی بالعصر الأموی فیما بعد، فی محاولة لرسم صورة توفر على حقائق أکثر شمولا بشان عطاء الموالی فی عصر الراشدین وبنی أمیة.

ملامح من تعلیم المراه المسلمه فی المشرق والمغرب

غانم عبدالله خلف

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 143-157
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166568

أن من أهم المسائل الجوهریة التی عنی بها الاسلام کثیرا وعالجها معالجة جذریة وشاملة : الانسان ذکرا کان أم انثی لان اصلاح الإنسان یعنی صلاح المجتمع وملاح مسیرته وهو هدف الاسلام لکی تتمکن الدعوة الاسلامیة من الوصول إلى أبعد المدیات فی تحقیق اهدافها الانسانیة التی رسمتها ارادة الله سبحانه وتعالی.
وطالما نحن بصدد الحدیث عن المرأة فأن الشریعة الإسلامیة لم تتوان عن تحدید الأطر التی تضمن من خلالها کافة الحقوق التی یجب ان تتمتع بها المراة مادیا ومعنویا باعتبارها رکنا مهما من ارکان المجتمع الإسلامی. وبالرغم من وضوح هذه الحقوق فان المراة لاتزال تواجه من صعوبات الحیاة الشیء الکثیر تقف فی مقدمتها تلک النظرة المتدنیة الیها والى الدور الذی یمکن أن تؤدیه فی حیاة المجتمع والاسرة.
لقد ضمنت الشریعة الاسلامیة للمرأة حیاة کریمة فقد أکد القران الکریم وفی اکثر من مناسبة على صیانة کرامة المراة وضرورة المحافظة علیها وبذلک تتساوى مع الرجل فی القیمة الإنسانیة فقد قال تعالى: "یا ایها الناس اتقوا ربکم الذی خلقکم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا کثیرا ونساء واتقوا الله الذی تساءلون به والأرحام إن الله کان علیکم رقیبا". 
وهنا لابد أن نذکر بان من عادات العرب السیئة قبل الاسلام قیامهم بقتل الاناث بعد ولادتهن اما بدافع اقتصادی یتمثل بالفقر والعوز وقد حرم الله هذا العمل بقوله: "ولاتقتلوا اولادکم خشیة املاق نحن نرزقهم وایاکم أن قتلهم کان خطئا کبیرا " . او بدافع اجتماعی یتعلق بطبیعة النظرة الاجتماعیة للانثى فقد قال تعالى: " واذا بشر احدهم بالانثى ظل وجهه مسودا وهو کظیم یتوارى من القوم من سوء ما بشر به أیمسکه على هون ام یدسه فی التراب الأساء ما یحکمون " وقد یکون الدافع الدینی هو سبب واد البنت اذ کانت العادة جاریة بتقدیم الضحایا البشریة للالهه وهنا یقول الله تعالى: " وکذلک زین لکثیر من المشرکین قتل أولادهم  شرکاؤهم لیردوهم ولیلبسوا علیهم دینهم ولو شاء الله مافعلوه فذرهم ومایفترون".
ان معاناة المرأة لیس سببها الدین وانما سببها الخطا فی التصور والتصرف من قبل البعض تجاه المراة وهنا لابد من التأکید على مسالة مهمة وهی أن للمراة وظائف تؤدیها تبعا لطبیعة تکوینها التی تختلف عن طبیعة تکوین الرجل ومع ذلک فهی والرجل على خط واحد ودرجة واحدة من حیث الکرامة الإنسانیة فلایجوز مصادرة دورها واضعاف شأنها الوظیفی فی الحیاة بحجة انها مخلوق رفیق فی تکوینه البایولوجی والعاطفی على عکس الرجل الذی یتمتع بقوة بدنیة وعاطفیة عالیة تؤهله لاحتلال مرکز الصدارة حتما.

موقف خلفاء الموحدین من الفلاسفة

احلام حسن مصطفى النقیب

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 157-172
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166569

قامت دولة الموحدین فی المغرب، ودعت هذه الجماعة الى التوحید والعودة بالمسلمین الى القرآن والسنة ورفض کل ما یسیء الى عقیدة التوحید، ومن هنا جاءت تسمیتهم بالموحدین ، فکانت ثمرة الدعوة التی بدأها أبن تومرت فی أقلیم السوس سنة (514هـ / 1120 م ) فوشت دولة المرابطین فی حکم الأندلس والمغرب فانتعشت فی ظلهم الحرکة الفکریة، وتشات حرکة علمیة أصیلة أساسها اطلاق حریة البحث والتفکیر خلافا لما کانت علیه دولة المرابطین من تزمت وتقیید لحرکة الفکر .
ومن هنا فإن الدولة الموحدیة تعد أول دولة بالمغرب تأصرت الفلسفة الإسلامیة وکان من محاسنها ظهور طائفة من کبار الفلاسفة أمثال این طفیل وابن رشد .
ولعل من بین تلک الأسباب ما حصل لمؤسسها محمد بن تومرت الملقب بالمهدی الذی رحل إلى المشرق فی شبیبته طالبا للعلم (510هـ / 1116 م) وأنتهى الى العراق، ویذکر بعض مؤرخینا القدامى أن أبن تومرت قد أجتمع بالإمام أبو حامد الغزالی وأنه قد تتلمذ على یده وأخذ عنه وذکر له ما فعل أمیر المسلمین بکتبه التی وصلت الى المغرب حیث امر بتمزیقها و أبن تومرت حاضر ذلک المجلس ، فی حین یشکک البعض الآخر  بصحة هذا اللقاء ، وما أن توفی المهدی بن تومرت سنة (524هـ / 1130م)، حتى قام بالأمر بعده أحد تلامذته وهو عبد المؤمن بن علی علوی الکومی ، الذی کان مؤثرا لأهل العلم محبا لهم، عالما، فصیحا، فقیها، عالما بالأصول والجدل والحدیث ، وفی ایامه اتصل أبن طفیل ببلاط الموحدین فی المغرب وأصبح کاتما لأسرار أبی سعید بن عبد المؤمن والی میته وطنجة .

طرق الاثبات فی القانون العراقی القدیم

عامر سلیمان

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 173-184
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166588

أن فی هذا البحث محاولة لتسلیط الضوء على طرق الإثبات التی اعتمدها القضاة فی العراق القدیم من وجهة نظر متخصص بتاریخ العراق القدیم وبلغاته وکتباته القدیمة. اعتمد الباحث بالدرجة الأولى والأساس على النصوص المسماریة المبثرة وما ورد فیها من اشارات حول طرق الأثبات وخلص إلى نتیجة مفادها أن القوانین المعاصرة باستثناء، واحدة وهی المحنة لو الاختیار، مما یؤکد مدى نضج وتطور التنظیم القضائی فی العراق القدیم ومدى اصالته وتأثیره فی الحضارات التالیة.

منهل الحمام فی کنیسة شمعون الصفا بالموصل : دراسة تطبیقیة

احمد قاسم الجمعة

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 185-201
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166589

یتضمن البحث دراسة تطبیقیة لإحدى المخلفات الأثریة الکائنة فی کنیسة شمعون الصفا وهی منهل لسقایة الحمام من العصور العربیة الإسلامیة (مخطط ۲۰۱).
وتتجلى أهمیة دراسة هذا الحوض فی کونه یطرق لأول مرة بدراسة تطبیقیة اکادیمیة من حیث: مواده الأولیة وطریقة صنعها وعناصره وممیزاته الفنیة والعهد الذی یرجع الیه، وهویته لأن اقلام الباحثین لم تناوله من قبل، باستثناء إشارة مقتضیة الى موضعه ووصفه العام .
ولابد من إشارة موجزة إلى مبنى الکنیسة التی ضمت الحوض لعلاقة ذاک بطبیعة الدراسة، فکنیسة شمعون الصفا تقع فی محلة المیاسة بمدینة الموصل القدیمة، وهی تنخفض عن مستوى المناطق المجاورة لها بحوالی خمسة أمتار، ویرجع البعض إنها تأسست بعد الفتح الإسلامی للموصل بقلیل، وربما کان ذلک فی النصف الأول من القرن التاسع المیلادی.

العمل الاجتماعی التطوعی ودوره فی تعزیز التضامن الاجتماعی

حمید کردی الفلاحی

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 202-222
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166590

أن المتغیرات الإقتصادیة والإجتماعیة والثقافیة التی فرضتها الحیاة المعاصرة أستوجبت تدخل الدولة فی شؤون المجتمع وحتمت علیها تقدیم اوسع الخدمات الأجتماعیة للمواطنین وبهذا شهد العمل الاجتماعی التطوعی نقلة نوعیة من صیغته وأنماطه التقلیدیة السابقة إلى جمعیات ومؤسسات اجتماعیة حدیثة تؤدی وظائف ومهام تتناسب وحجم الأحتیاجات المتزایدة التی تطلبتها ظروف تنمیة المجتمع المستجدة .
وفی وقتنا الحاضر ونتیجة للظروف الصعبة التی یمر بها بلدنا العزیز والمتمثلة بالحرب التی قادتها أمریکا وحلفاؤها من الغرب والحصار الاقتصادی الجائر على شعبنا اللذین یستهدفان النیل من وحدة العراق وأمنه واستقلاله. یحتم علینا جمیعا أن نوحد الصفوف وتتکاتف لتمزق الحمار ونفشل ما یمکنه الأعداء من دسائس وخطط عدوانیة.
ومن جانب أخر فالتنمیة الإجتماعیة وفی کل المجتمعات لا یمکن أن تعتمد على الجهود التی تبذلها الدولة فقط وإنما یجب أن تتظافر الجهود على صعیدی الدولة والمواطنین، ولهذه الإعتبارات ارتأینا البحث فی موضوع العمل الإجتماعی التطوعی إیمانا منا أن لهذه الجهود دورا فعالا فی تعزیز التضامن الإجتماعی فی وقتنا الحاضر وقد هدفنا من وراء هذا البحث تحقیق ما یاتی
 ١. القاء الضوء على طبیعة العمل الإجتماعی التطوعی فی العراق ومسوغات قیامه.
 ٢. التوصل الى بعض المقترحات لتنشیط هذا العمل وزیادة فاعلیته فی وقتنا الحاضر.

دراسة تقویمیة لتجربة الجدار الحر فی الجامعة مع دراسة اسباب العزوف عن الکتابة فی الجدار الحر

رواء زکی الطویل

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 224-241
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166591

تنبع أهمیة البحث من أهمیة الجدار الحر لکونه قناة إتصال مباشرة بین جماهیر الطلبة والقیادة ذلک الى جانب قنوات عدة إعتمدتها الدولة لتعزیز صلتها بالشعب والإستماع إلى مشاکله والعمل على حلها. إن الجدار الحر جریدة سنویة بل شهریة بل إسبوعیة بل یومیة بل حتى الى أصغر قیاس زمنی مفتوحة تعرض فیها آراء ومقترحات الطلبة وملاحظاتهم التی تعبر عنهم کاعضاء نافعین فی المجتمع یساهمون مساهمة فعالة فی بناء الحیاة الجدیدة للمجتمع ،
ویشارک الجدار الحر کذلک فی صقل شخصیة الطالب وجعله أکثر شعورا بالمسؤولیة تجاه زملائه وتجاه المؤسسة التربویة والمجتمع . لقد أولت الدولة قطاع الطلبة رعایة خاصة فی الإعداد والبناء کی یکون قوة رائدة والطلیعة الأساسیة فی البناء الإجتماعی والنهوض الحضاری. فاعتبرت الطلبة أهم شریحة فی المجتمع فهم شباب الیوم وغدا قادة المستقبل. 
من النوافذ التی من خلالها یمکن إطلاق طاقات الطلبة وتمکینها من الإبداع والخلق هو الممارسات الدیمقراطیة مثل إنتخابات الإتحاد الوطنی لطلبة وشباب العراق، کذلک إنتخابات الطالب القدوة، وندوات الحوار الدیمقراطی وأخیرا ولیس آخرا الجدار الحر ...کل هذه ممارسات دیمقراطیة رائدة هدفها تعوید الطلبة على ممارسة النقد المبدئی الهادف البناء .
ففی تاریخ  10/12/1987  أدخلت فی الحیاة الجامعیة صیغة الجدار الحر التی هی إحدى مکارم  وهی عبارة عن تطبیق دیمقراطی تربوی فذ للمبادئ التاریخیة التی آمن بها الشعب والقیادة، لأن التطبیق الصحیح للدیمقراطیة سیکون مصدر قوة الفرد والمجتمع. . .
من هنا نستنتج أن الجدار الحر مسؤولیة تاریخیة أمام النفس وأمام الآخرین حیث یجب أن تعرض فیه الآراء والأفکار التی تعبر عن مصلحة مجموع الطلبة وتجسد أمالهم فی بناء وطن مقتدر .. فیمارس الطالبة دورهم من خلاله فی الدعوة الى ما هو إیجابی وتریة ما هو سلبی وصولا إلى تجاوزه بما یمرق مسیرة البناء الحضاری للمجتمع .

عظة فی قصة الأسر ماری رولاندسون

عبد الحفیظ خریسات

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 9-21
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166815

عانت نیو إنجلاند من القتال مع الهنود خلال حرب الملک فیلیب عام 1675. جمع الملک فیلیب الهنود لبدء حرب من أجل البقاء الثقافی والوطنی.  فی فبرایر 1676 هاجم الهنود لانکستر ، ماساتشوستس وأخذوا العدید من الأسرى ، من بینهم ماری رولاندسون ، ابنة أحد مؤسسی المدینة وزوجة رجل دین.  تم فدیة قبل وقت قصیر من انتهاء الحرب واستمر أسرها لمدة أحد عشر شهرًا.  بعد عودتها إلى العائلة ، حوالی عام أو عامین ، سجلت ماری رولاندسون تجربتها ولکن لم یتم نشرها حتى عام 1682.  (

العوالم الداخلیة والخارجیة فی کتاب دوریس لیسینج مذکرات أحد الناجین

رعد احمد صالح

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 22-33
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166816

بدأت دوریس لیسینج کروائی واقعی ، لکن نشر The Golden Notebook (1962) ، یمثل نقطة تحول فی حیاتها المهنیة.  فی عام 1957 ، أشادت بواقعیة القرن التاسع عشر باعتبارها أعلى أشکال الأدب ، لکن بعد خمس سنوات غیرت موقفها السابق وتخلت عن آرائها السابقة لأن هذا الشکل من الروایة لن یناسبها "اللعب" مع الوقت والذاکرة (1)  .  فی موجز للنزول إلى الجحیم (1971) ، الصیف قبل الظلام (1973) ، مذکرات أحد الناجین (1975) ، شیکاستا (1979) ، التجربة السیریانیة (1981) ، کان لیسینغ یجرب تقنیات تتعلق بالأمور غیر الواقعیة.  أنماط مثل التعبیریة والخیال والخیال العلمی والرمز.  غالبًا ما تقدم روایة أو قصة لیسینج عالماً من الواقع العملی من ناحیة ، بینما من ناحیة أخرى یتم إسقاط القارئ لها فی عالم أبعاده أکثر من تلک الموجودة فی The Arabian Nights أو الحلم کما سنرى فی The Memoirs  أحد الناجین.  اهتمت دوریس لیسینج بتفکک الذات عن کثب ، وهی ترى ذلک بثبات کنوع من الخبرة ، وغایة فی حد ذاتها.  لا توجد نغمات أو وعود زائدة ، وهی تکتفی "بالکتابة عن البشر وکیف یمکنهم العمل فی ظل ظروف شبه معدومة

الفطنة الشعریة فی روایة المراقب ل ST Coleridge

غادة بکر مرعی

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 34-53
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166817

بمثابة رد فعل لفشله فی مشارکة روبرت سونثی فی   مجلة تسمى مجلة Provincial Magazine.  لعب دورًا مهمًا فی توفیر المعلومات ، فهؤلاء السکان قد یُحدثون تغییرًا فی حالة الحکومة من أجل الحفاظ على "الحریة وأصدقائها" ، حیث 

التماسک فی کتابات الطلاب

محمد باسل العزاوی

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 54-68
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166820

تبحث هذه الورقة فی طبیعة التماسک فی کتابات طلاب السنة الرابعة المطالعة لدرجة البکالوریوس.  شهادة فی الترجمة فی تخصص اللغة الانجلیزیة فی کلیة الآداب جامعة الموصل.  2. السبب فی اختیار السنة الرابعة هو أنه فی هذه المرحلة کان لدیهم بعض الخبرة فی الکتابة الترکیبیة وتغلبوا على بعض المشاکل المیکانیکیة فی الکتابة أکثر من طلاب السنة الأولى.  تم الحصول على اثنی عشر مؤلفا.  تم اختیارهم کعینات تمثیلیة للقدرة فی الفصل من قبل معلم "التکوین" الخاص بهم.  تم تحلیل التراکیب فی جمل.  تم تحلیلها من أجل تحدید الروابط المتماسکة المستخدمة لربط الجمل 

العنف فی دراما إدوارد بوندز(انقذ)

کنعان عبد الله

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 69-90
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166821

یعتبر العنف من سمات الدراما فی مراحلها المختلفة.  إنه یشیر إلى استخدام "القوة الجسدیة للتدخل فی الوجود ، أو الحق فی الوجود ، أو الأشخاص أو الأشیاء.") وهو موضوع مثیر للقلق بشکل متزاید خاصة الدراما المعاصرة وکذلک المجتمع لأنه جزء من الطبیعة البشریة التی تمارس  على حیاة البشر.  یعتبره بعض النقاد أنه صارم ، ونیة وقرار عنیدان ، وتصمیم لا رجوع فیه ومطلق.  (2) علاوة على ذلک ، فإن بعض المعلقین یعتبرونها جیدة ونبیلة لأنها یمکن أن تجدد المجتمع وتجدد شبابه

بعض الملاحظات حول العلاقة بین "have" و "get" مع الإشارة إلى النماذج فی الإنجلیزیة القیاسیة

حسونی هاشم عباس

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 81-93
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166822

 مقدمة: تستکشف هذه الورقة العلاقة بین الاستخدامات المختلفة للأفعال "Have" و "Get" فی اللغة الإنجلیزیة القیاسیة ، منذ  یشترک الفعل "Have" فی عدد کبیر من الصفات مع الفعل "Get" ، مع الإشارة إلى 66 فی النماذج. ویمکن تمییز الاستخدامات الأساسیة لهذه الأفعال ؛ أی المسببین "Have" و "Get". تتناول هذه الورقة هذه الاستخدامات  من هذه الأفعال بشیء من التفصیل.ورقت الدراسة أیضًا استخدام کلمة "Get" فی السلسلة "Have got (to)" التی طوّرت خصائصها الخاصة ، المرتبطة بالدینونة.  أخیرًا ، نأمل أن تکون هذه الورقة مفیدة لکل من الطلاب العراقیین والعرب الذین یتعلمون اللغة الإنجلیزیة کلغة ثانیة أو أجنبیة.

حروف الجر والظروف فی الفرنسیة

جبار هادی جبر

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 95-104
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166823

یبدو أن دور حروف الجر فی الکتب المدرسیة التقلیدیة مفصول بطریقة مستعادة عن دور الأحوال ، لکن یبدو لنا أن هناک علاقة وثیقة جدًا بین حروف الجر من ناحیة وظروف  مکان آخر .  یمکن للعدید من الکلمات ، اعتمادًا على السیاق ، أن تلعب أدوار الجر أو الظرف.  لا یزال من الممکن إظهار روابط القرابة القائمة بین الفئتین.  یمکن تفسیر ذلک من خلال أصل هذه الکلمات ، فقد أراد فوغیلاس أن یمیزها جیدًا ، ونجح جزئیًا.  فی ، على سبیل المثال ، التی تم وضعها فی موضع الجر لفترة طویلة ، بینما لم تکن موجودة ، تم إعلان الظرف.  وبالمثل من هؤلاء.  "أراد فوغیلاس أن یمیزهم جیدًا ، ونجح جزئیًا. فی ، على سبیل المثال ، التی تم وضعها مسبقًا لفترة طویلة ، بینما لم تکن موجودة ، تم الإعلان عن الظرف

نظریة قائمة على المعرفة لتدریس اللغة الإنجلیزیة کلغة أجنبیة على المستوى الجامعی

خالدة الیامور

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 105-117
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166824

یعتبر الحصول على رؤیة واضحة لطبیعة اللغة دائمًا مسألة ذات قیمة عملیة کبیرة فی التدریس والتعلم  لغة أجنبیة (لمزید من التفاصیل انظر RC Lugton ، ص 25).  هذا یرجع إلى حقیقة أن اللغة ، کما یتم تعریفها بشکل عام ، هی نظام یبدأ من أصغر وحدة ذات دلالة وهی الصوت حتى أکبر وحدة هیکلیة وهی الجملة.  بقدر ما تعتبر اللغة نظام اتصال ، فمن المفهوم ضمنیًا فی اجتیاز تمارین الفصل الدراسی الناجحة ، یجب الانتباه إلى الطبیعة التواصلیة للغة إلى حد کبیر.  لذلک ، من المستحسن الاحتفاظ بالاتصال مع الأصوات الصوتیة للغة من أجل تلبیة احتیاجات الطلاب (Langacker: اللغة وهیکلها.).  نظرًا للاعتقاد بأن النظریة المعرفیة هی الأکثر ملاءمة لتدریس اللغة الإنجلیزیة کلغة أجنبیة ، وبالتالی فإن هذه الورقة تمثل محاولة لمعالجة النظریة المعرفیة وموثوقیتها وتطبیقها على المستوى الجامعی.  قبل دراسة تطبیق النظریة المعرفیة على بیئة الفصل الدراسی ، من المفید عملیًا مراجعة مبادئها الأساسیة من أجل إلقاء الضوء على جوانبها اللغویة واکتشاف ما یمکن تطبیق هذه النظریة علیه.  وبالتالی ، سیتم تحدید الجزء الأول من هذه الورقة

معرفة بعلم النفس التنظیمی ومدیر المکتبة

محمود صالح اسماعیل

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 30, الصفحة 118-158
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166825

علم النفس التنظیمی هو مجال معروف لنا مؤخرًا ، وهو یقوم بتقییم السلوک الفردی فی المنظمات.  لکن الکثیر من المعرفة بالسلوک البشری فی المنظمة لا تُستمد من الدراسات البحثیة السلوکیة البحتة ولکن من التحلیل الإداری المرتبط بالتغییرات فی سیاسات الإدارة والممارسات التی کانت جاریة منذ عام 1930.  نظرًا لأن تقنیات مثل تفویض السلطة والإدارة عن طریق الاستثناء وفعالیة التکلفة ، بدأت فی التغلب على التفکیر الإداری ، فقد تم الترکیز على أهمیة خصائص الأشخاص.  لتطبیق هذه الأسالیب ، أصبح من الضروری فهم السلوک البشری ، من حیث النوع والکم.  کخطوة أولى ، تسللت الإدارة التشارکیة لتحل محل الإدارة الأوتوقراطیة ، لکن هذا بدا أقل قدرة على تعظیم الموظفین کما کان فی ظل الإدارة الاستبدادیة.  أدت هذه الحقیقة إلى ترکیز الانتباه على التحفیز باعتباره أفضل طریقة لتعظیم مستوى Staif وتحسین الأداء.  أی أن العلوم السلوکیة أعطت حلاً لبعض مشاکل الإدارة وبدأت فی دراسة الأفراد والجماعات وتحدید احتیاجاتهم النفسیة