ردمد المطبوع (Print ISSN): 2867-0378

ردمد الإلكترونيّ (Online ISSN): 2506-2664

السنة 27, العدد 29

السنة 27، العدد 29، الربیع 1997، الصفحة 5-243


الخفاء والتجلی فی لامیة عبدة بن الخطیب

علی کمال الدین الفهادی

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 7-25
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166541

عبدة بن الطبیب شاعر مخضرم عاش اکثر حیاته فی الجاهلیة وأسلم قبل ان یسلم  قومه من تمیم سنة تسع من الهجرة فی اکبر الظن ، وحسن إسلامه ، وقد ، شهد بابل سنة ثلاث عشرة من الهجرة ، وشارک مع النعمان بن مقرن فی حرب الفرس بالمدائن سنة 15-1- هـ وشهد المثنى بن حارثة قتال هرمز وکان ممن انتدبهم سعد بن أبی وقاص لبث الحمیة والحماسة فی نفوس المسلمین بقوله : ( وأنتم شعراء العرب وذوو رأیهم ونجدتهم وسادتهم فسیروا فی الناس فذکروهم وحرضوهم على القتال). وبعد فتح المدائن ارتحل سعد بن أبی وقاص من المدائن حتى عسکر بالکوفة سنة سبع عشرة وکان بین وقعة المدائن ونزول الکوفة سنة وشهران ) ویبدو أن نفس الشاعر لم تطب بالمقام فی الکوفة فرحل إلى بادیته بعد أن أبت حلیلته الرحیل معه الى البادیة وآثرت البقاء فی الکوفة فذکرها فی مقدمة لامینه ). لقد شهد الشاعر حرب الفتوح لمدة لاتقل عن ثلاث سنوات فی أقل تقدیر وخاضها بنفسه فهو إذ ینظم الشعر عن الفتوح فإنما ینظم تجربة شخصیة عاشها وانفعل بها وشهد انتصاراتها وما فیها من جیوش واسلحة وغارات ومعارک وخطط مهددا متوعدا فکان ذلک کله موضوعا لقصیدته اللامیة التی تکاد تکون من أطول القصائد التی قیلت فی فتوح صدر الإسلام وهی أطول قصیدة فی شعره تجلت فیها تجربته واضحة للعیان حینا واختفت وراء الأبیات حینا آخر ونود فی هذا البحث أن نکشف هذا الخفی ونجلوه للعیان ونظهر أبعاد التجربة الاسلامیة التی عاشها الشاعر وأنکرها بعضهم علیه حین زعم أن حظ القصیدة من الاسلام ضئیل تمثل فی ثلاثة أبیات منها ، إن الصلة وثیقة العرى بین الاسلام والقصیدة. والتجربة تنبئ عن الترابط الوثیق بین الدین والشعر ترابطا یترکز فی اعتماد کل منها اعتمادا کبیرا على الروح والالهام والتلقی الحدسی .
یتألف ظاهر القصیدة اللامیة من ستة أجزاء تدور حول الفتح الاسلامی مؤلفة وحدة موضوعیة محکمة ، والأجزاء هی :
الأول : المقدمة الغزلیة ویتألف من الأبیات ذات الأرقام ۱- ۸ 
الثانی : وصف الناقة ویتألف من الأبیات ذات الأرقام ۹- ۲۳ 
الثالث : وصف ثور الوحش والکلاب والصیاد ویتألف من الأبیات ذات الأرقام  29-44
الرابع : رحلة الجیش إلى الجهاد وقیادة الشاعر لقومه ویتألف من الأبیات ذات الأرقام 45-56 
الخامس: رحلة الصید ویتألف من الأبیات ذات الأرقام 57-65 
 السادس: وصف مجلس الخمر ویتألف من الأبیات ذات الأرقام 66-81

الجاحظ فی میزان المحدثین من خلال کتابه البیان والتبین

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 26-52
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166543

کتاب البیان والتبیین للجاحظ کتاب له وزنه فی عالم الأدب، فقد تعلم على ید الجاحظ کثیر من الناس ، وتأدب بکتابه کثیر منهم ایضا ، ومن أجود من حقق الکتاب عبدالسلام محمد هارون الذی حرر نصه ، وشرح الألفاظ الغریبة الواردة فیه ، ووضح ماخفی من معانیه ، وفهرس له اثنی عشر فهرسا للبیان والبلاغة والخطب والرسائل والوصایا " والاشعار والارجاز والامثال واللغات والاعلام والقبائل والارهاط والطوائف والبلدان وایام العرب ومعالم الحضارة والکتب ، وهذا فضل لا ینسى وجهد کبیر یثاب علیه ان شاء الله الا انه لم یذکر فهرسین مهمین کما یفعل المحققون فهرسا للآیات القرآنیة ، وفهرسا للاحادیث النبویة ، فکانت کتابة بحثی هذا الأسباب أهمها :
 1.سد خلل غریب حین رأیت عبدالسلام محمد هارون یخرج الشعر ویغفل عن حدیث رسول الله صلى الله علیه وسلم ، وحدیث رسول الله صلى الله علیه وسلم اولی بالصیانة وتحری الصواب ، الا انه ذکر فی مواضع قلیلة جدا طائفة من التخریجات بعزوها للسیوطی فقط . 
 2.التاکد  من التهمة التی الصقت الجاحظ بالکذب والوضع احیانا وقد تبین أنها غیر وثابتة کما سنبین فیما بعد. 
 3. انی لم اجد حدیثا واحدا أتهم الجاحظ بوضعه مع أنی وجدته یروی الحدیث الضعیف والموضوع الذی وضعه غیره ، ومرد ذلک أنه لم یکن من جهابذة الحدیث ورجاله وهذا الضعیف والموضوع الذی رواه قلیل مع العلم أنه یضعف طائفة من الأحادیث أو یؤولها لتنسجم مع مقالته الاعتزالیة وانتصارا لمذهبه کما سیأتی بیان ذلک، وقد أحصیت احادیث کتاب البیان والتبیین الذی نحن بصدد تخریج .
أحادیثه فوجدتها تبلغ مائتی حدیث کرر الجاحظ بعضها فی أماکن متعددة من کتابه والذی یرغب فی تعلم الأدب من کتاب البیان والتبیین لابد ان یقف عند هذه الأحادیث ویعرف صحیحها من سقیمها ، لأن التخلق بخلق مأثور عن رسول الله صلى الله علیه وسلم خیر مما لم یؤثر عنه ، وبحسب علمی المحدود لم اظفر بأحد تناول تخریج أحادیث کتاب البیان والتبیین ، وبیان صحیح أحادیثه من ضعیفها او موضوعها ، فاتکلت على الله تعالى لعمل ذلک ، وتوجهت شطر المکتبة الاسلامیة لانظر فی کنوزها واستخرج ما قیل فی الجاحظ من جرح وتعدیل، ومن ثم ما قیل فی أحادیث کتابه من صحة أو ضعف أو غیر ذلک ، وتخریج الأحادیث امر صعب،  لکن تملکنی شعور اللهوف بأهل الحدیث أو التشبه بهم، فأن التشبه بالکرام فلاح، وبدأت بعون من الله تخریج احادیث الکتاب واضعا نصب عینی أن هذا الأمر ربما کان صعب المنال ، لکن توسمت فی قول الشاعر خیرا اذ یقول :
 لأستسهلن الصعب أو أدرک المنی فما انقادت الأمال إلا لصابر   
وقد قسمت البحث إلى قسمین جعلت الأول منها (الجاحظ فی میزان المحدثین، من خلال کتابه البیان والتبیین) فذکرت فی المبحث الأول ما قیل فیه من جرح وتعدیل مع بیان القول الفصل فی ذلک، والمبحث الثانی فی بیان المآخذ على الجاحظ، والمبحث الثالث فی بیان منهجه فی ایراد الأحادیث فی کتابه ثم سمیت القسم الثانی (البیان والتبیین فی میزان المحدثین) وجعلته فی غد احادیثه وتخریجها ، ووضعت لذلک منهجا خاصا سرت علیه فی الأحادیث التی أخرجها ذکرته فی بدایة القسم المذکور، فمن منهجی أن أخرج الأحادیث المرفوعة إلى رسول الله صلى الله علیه وسلم فقط دون ان اتطرق الى الاحادیث الموقوفة والمقطوعة  لئلا یطول البحث، وبعد تمحیص الاحادیث رأیت أن بعضها ضعیف او موضوع .

السرقات الشعریة : دراسة فی المطوی من بواکیر الخطاب النقدی بین شوقی ضیف وینت الشاطی 1939

قبیة توفیق الیوزبکی

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 53-63
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166548

تأتی قیمة اختیارنا لهذا الموضوع من تشخیصه لأثر القراءات المتصلة فی المجلات العربیة القدیمة التی لعب النظر فیها دورا کبیرا فی إماطة اللثام عن الکثیر من الشخصیات المبدعة من شعراء ونقاد وکتاب قصة لم یأخذوا مداهم الواسع من الظهور والتألق المضارعة من هم اقل منهم علما وأدیة وفکرة وشهرة ، فضلا عن الوقوف على النتاجات والثمرات البحثیة فی حینها لادراک تطورها الفکری فی ذلک الحین، والنظر المعمق فی صفحات مطویة وجذور وأولیات فکریة نجد مضمونها الیوم مسکنا خابیا عن باحثینا المعاصرین الذین لم یتح لأحد منهم النظر فیه لینظر ویقوم ویوئل لتلک الجهود القیمة ورموزها فکرا ومنهجا وابداعا ، بعد صیرورة أصحابها بالعناء المستمر من اقطاب البیان والادب العربیین فی یومهم الحاضر.

وضع الظاهر موضع المضمر وتطبیقاته فی القران الکریم

یحیى ابراهیم الطوبجی

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 64-80
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166549

الحمد لله رب العالمین، والصلاة والسلام على رسوله الأمین، وآل بیته وصحابته أجمعین. تستوقف القاریء لکتاب الله تعالى ظاهرة وضع الاسم الظاهر موضع الضمیر ، ومما یزید القاری، دهشة وانبهار بها أنه إذا عمد إلى أی موضع قد حل فیها الاسم الظاهر على الضمیر ثم حاول أن ترجع الکلام إلى أصله بأن یضع الضمیر مکان الظاهر ، فانه سیجد أن الکلام قد فقد میزة من میزاته ، وأن الروعة والجمال اللذین وجدهما أول مرة لم یعودا کما کانا .
وحینها سیعترف مع نفسه : أن هذا الأسلوب سر من أسرار النظم القرآنی ، ومظهر من مظاهره الجمالیة التی یعجز البشر عنها ، فکم من فرق فی توظیف هذا الأسلوب بین قوله تعالى : (واتقوا الله ویعلمکم الله والله بکل شیء علیم) ، وبین قول الشاعر: 
فما للنوى جد النوى قطع النوى کذاک النوى طاعة للقرائن
ذلک البیت الذی حمل الأصمعی (ت216 هـ) أن یقول فی حقه : "لوقیض لهذا البیت شاة لأتت علیه " .
ولقد حاولت فی بحثی هذا أن أجلو هذا الأسلوب ، واستنطق کتب النحو والبلاغة والتفسیر فی الکشف عن بلاغته فی القرآن الکریم کتاب العربیة الأکبر. ومن الله وحده استمد العون والتوفیق.

زکاة الدین عند الفقهاء

بشیر سلطان شهاب

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 81-103
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166550

فإن الزکاة التی فرضها الإسلام هی نظام اقتصادی ومورد مالی من موارد بیت المال فی الاسلام تصرف فی سد حاجات الأفراد الاقتصادیة وتعمل على تأمین حیاة ابناء المجتمع من العجز الحقیقی والتقدیری وتهدف إلى تطهیر نفوس الأغنیاء من رجس الأنانیة تقریرا لقوله تعالى : (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزکیهم بها) التویة : ۱۰۳، وتهدف إلى اشاعة الإخاء والمحبة بین أفراد المجتمع.
وبما انها رکن مهم من ارکان الاسلام على الباحثین اعادة عرض کل ما یتفرع عن هذا الرکن وما یتعلق به منه زکاة الدین ، لذا فالحاجة لمثل هذا البحث ضروریة جدأ وماسة وذلک لابراز ما ألفه علماؤنا فی العصور الماضیة وجمع ما تفرق فی المصادر بأسلوب سهل قابل للدراسة والمناقشة ، لأن موضوع زکاة الدین لم یأخذ حقه من اهتمام الباحثین، ونظرا لتغیر  الظروف الاقتصادیة والاجتماعیة وتشابک المعاملات التجاریة وما لها من مؤثرات فی عوامل السوق التی تزید أو تنقص من القدرة الشرائیة للنقود وجد من یلجأ إلى الاقتراض والاستدانة من الآخرین سواء أکان الاقتراض التجارة أم لسد الحاجة الأصلیة فما حکم هذا المال الذی بید المستدین وماذا یترتب على صاحبه المالک؟ فجاءت هذه الدراسة لتجیب على ماذکر مقسمة إلى مباحث تناول المبحث الأول : معنى زکاة الدین لغة واصطلاحا وشروط المال الذی تجب فیه الزکاة ثم تکلمنا فیه على زکاة الأموال التی اعیانها حاضرة عند اهلها وکان معها دون وبینا اقوال الفقهاء حین نظروا إلى حال الدین اذا کان موسرا ومقرا بالدین وعندما یکون معسرا لایرجی بساره او جاحدا للدین ولا بینة علیه ، اما المبحث الثانی : فقد تحدثنا فیه عن المالک ونوعیة المال الذی یملکه وذکرنا تقسیم الفقهاء للمال الى باطن وظاهر واختلافهم فی وجوب الزکاة فیها ، أما المبحث الثالث: فذکرنا فیه الاختلاف الحاصل فی نظرة الفقهاء الى الزکاة من حیث انها حتى ام عبادة . أما المبحث الرابع : فقد تحدثنا فیه عن الاسباب والدوافع التی أدت إلى استدانة المال والربط بینها وبین نوعیة المال وثبوته فی الذمة. وتم فیه ذکر الشروط والنتائج التی یجب مراعاتها فی الدین عند تزکیته فإن أصابت هذه الدراسة الهدف فمن الله تعالى وله الحمد والفضل وان أخطأت عن بلوغ ما تصبوا الیه فمن نفسی الضغینة وحسبی الله بأنی لم أقصر فی بذل جهادی للتحری بمقاصدها ولکل امرىء مانوی وبالله توفی والیه أنیب .

دور العناصر الاجنبیة فی تجزئه الدول العربیة الاسلامیة فی العصر العباسی

توفیق سلطان الیوزبکی

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 104-116
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166551

مرت على الأمة العربیة عهود طویلة کانت فیه متفرقة الکلمة مما أتاح للقوى الاجنبیة من فرس وروم السیطرة على اجزاء مهمة وحیویة من الأرض العربیة فقد سیطر الفرس على العراق والخلیج العربی فی حین سیطر الروم على الشام ومصر، وقد تولد عن الوجود  الأجنبی نهوض الوعی العربی لمواجهة هذا التحدی تمثل باصطدام الممالک العربیة على اطراف الجزیرة العربیة بالدولتین الساسانیة والبیزنطیة وکان ذلک تعبیرا عن التصدی لهذه القوى الاجنبیة ، وکانت ابرزها معرکة ذی قار التی انتصر فیها العرب على العجم ، وقد بارکها الرسول الکریم (ص) بقوله (هذا اول یوم انتصفت فیه العرب العجم) . 
وقد تطور هذا التحدی والنهوض الحضاری بظهور الاسلام ، فقد دفعت العقیدة الاسلامیة العرب إلى الجهاد والتحریر بعد أن وحد العرب فی دولة واحدة وعقیدة موحدة .
وتوالت معارک العرب الکبرى ضد الفرس والروم وفی طلیعتها معرکة القادسیة الأولى فی العراق ، ومعرکة الیرموک فی الشام ، واستطاع العرب المسلمون فی اقل من نصف قرن تحریر جمیع اجزاء الوطن العربی. .
الا ان عوامل التحدی لدى هذه القوى الاجنبیة لم تقف عند هذا الحد بل توالت اعتداءات الروم على حدود الدولة العربیة التی تصدت لها بکل عزم وقوة ، ظهر ذلک واضحة وبلغ ذروته فی العصر الأموی من خلال محاولات الأمویین لفتح القسطنطینیة والقضاء على الدولة البیزنطیة لابعاد الخطر البیزنطی نهائیا عن حدود الدولة العربیة .

الاسس النظریة لبعض الطرائق التعلیمیة المستخدمة فب تدریس التاریخ

فاضل خلیل ابراهیم

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 117-134
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166552

تعتبر طرائق التدریس احدى العناصر الأساسیة فی العملیة التعلیمیة ولها صلة وطیدة بالأهداف ومحتوى المنهج الدراسی ، وهی تتضمن تفاعلات مختلفة بین الطلبة والمدرس والمواد التعلیمیة ، اذ أن الأهداف کما یشیر Nicholls (1972) تؤثر على الطرائق ، والمحتوى یؤثر على الطرائق ، والمدرس والطلبة والوسائل المتوفرة فی البیئة والمدرسة کلها تؤثر على أختبار الطرائق التدریسیة .
أن اختیار طرائق التدریس الملائمة یعتمد على المدرس المؤهل والمعد اعدادة جیدة. یقول Steele (1976) : ان التأریخ داخل قاعة الدرس یعتمد کلیا على مؤهلات ومهارات المدرس ، لذا فإن سمات اعداده مسألة لها أهمیة خاصة. وعلى المدرس أن یسعى دائما إلى فهم ذهن الطالب وطبیعة تفکیره وأی الطرق والوسائل الأکثر ملائمة له . ویؤکد Mays (1974) آن على المدرس أن یعلم بأن نجاح أی طریقة فی التدریس یعتمد، بشکل کبیر، على العلاقة الجیدة مع الصف ، فإذا لم یتحقق ذلک ، فلیس هناک طریقة یکتب لها النجاح ، مهما کانت جذابة .
آن لطریقة التدریس اهمیة فی ترجمة اهداف منهج التاریخ إلى المفاهیم والاتجاهات والقیم والمیول التی یسعى إلى تحقیقها ذلک المنهج ، اضافة إلى أنها تتدخل فی نجاح أو فشل المدرس فی تحقیق رسالته التربویة ، کما أن الطریقة التدریسیة لها تأثیر واضح فی اتجاهات الطلبة نحو مادة التأریخ سلبا أو ایجابا .
ان التقلیل من أهمیة المام مدرس التاریخ بالطرائق التدریسیة مسألة خاطئة ، اذ ان التمکن من المادة العلمیة وحفظ الحقائق والأحداث والروایات التاریخیة لا یکفی لعرضها بشکل سلیم، لذا فقد قیل : «ان التمکن من العلم شیء والقدرة على تدریسه شیء آخر"  فالاستاذ الجامعی ، مثلا ، مها أوتی من غزارة العلم فی الجانب الاکادیمی قد لایتقن التدریس فی المرحلة الثانویة. وعلیه یمکن القول : أن الإلمام بطرائق التدریس والتمکن من المادة جانبان أساسیان ومترابطان یکمل أحدهما الآخر.
ان الطریقة الحدیثة فی التدریس تؤکد على تهیئة الفرص والمواقف التعلیمیة التی تتیح للطلبة الاسهام الایجابی فی عملیة التعلم، وتدعو أیضا إلى أن أکتساب الطلبة للحقائق والمعلومات لا ینبغی أن تکون لذاتها فحسب، ولکن لتنمیة اتجاهات وقیم وأنماط من التفکیر تؤکدها الفلسفة الاجتماعیة والتربویة السائدة فی المجتمع .

معاهدة مکة تشرین الاول 1926 والعلاقات السعودیة الیمنیة

مفید کاصد الزیدی

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 135-156
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166553

حظیت منطقة شبه الجزیرة العربیة باهتمام متمیز من لدن الدول الکبرى ابان الحرب العالمیة الأولى لکونها عقدة الاتصالات البریة والبحریة والجویة بین أوربا والشرق الأقصى فضلا عن المنافسة الدولیة فی منطقة الجنوب الغربی من شبه الجزیرة العربیة للسیطرة على الساحل الممتد على البحر الاحمر غربة.
وقد اتجهت الدراسات التاریخیة المعاصرة الى دراسة تاریخ هذه المنطقة باعتماد منهج الکشف عن الوثائق البریطانیة والعثمانیة للوصول الى حقائق تاریخیة للتعرف على الاحداث السیاسیة، والتطورات فی العلاقات الثنائیة بین دول المنطقة ، واهتمت اغلب هذه الدراسات بتاریخ المملکة العربیة السعودیة وعلاقتها بالقرى المجاورة ، والدول الکبرى فی المنطقة والشرق الأوسط بأسره ، دون الاهتمام بالجذور والبنى الأساس للعلاقات أو الأزمات بین آل سعود من جهة والقوى المحیطة بهم فی المنطقة. وحاولنا فی هذه الدراسة تتبع العلاقات السعودیة - الیمنیة فی بذورها الأولى مطلع القرن العشرین بعید المتغیرات الدولیة - الاقلیمیة التی شهدها الشرق الأوسط فی نهایة الحرب العالمیة الأولى وآثارها على واقع العرب السیاسی ومستقبلهم الحضاری ، وکانت معاهدة مکة ۲۱ تشرین الأول 1926 ثمرة لتسویات مرحلة ما بعد الحرب العظمی، التی أزمت العلاقات السعودیة - الیمنیة فی مراحلها التاریخیة اللاحقة وما نشهده الیوم من تأزم متصاعد على الحدود المشترکة بین البلدین.

الموقف السیاسی رسمیا وشعبیا من السیاسة الامریکیة تجاه العراق 1958-1968

عدنان سامی الزرری

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 157-168
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166554

آن نهم حقیقة هذا الموضوع یحتاج بقدر معین إلى التعرف على الملامح الأساسیة الاستراتیجیة الأمریکیة تجاه العراق والمنطقة بشکل عام ، وقبل النظر فی تفسیرات وتنبؤات الاطر السیاسیة والاقتصادیة لهذا الموضوع، علینا أن نعرف السیاسیة الأمریکیة من العهد الملکی من خلال المواقف الرسمیة والشعبیة .

التکشیف المتسلسل والمکتبات العربیة

محمود صالح اسماعیل

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 169-189
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166555

تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على مدى امکانیة استخدام خطة التکشیف المتسلسل فی اخراج الکشافات الموضوعیة الهجائیة للفهرس المصنف فی المکتبات العربیة التی یفتقر معظمها إلى مثل هذا النوع من الخدمات التی تحول دون اکمال المستفید لبحوثه ودراسته بصورة جیدة ، اضافة إلى کون هذا الافتقار یؤدی الى تأخر البحوث والدراسات وعدم معاصرتها لاحدث المعلومات فی حقول المعرفة الانسانیة ، یضاف إلى ذلک افتقار معظم مصادر المعلومات العربیة الکشافات وهذه من المشاکل الأساسیة التی یواجهها المستفید فی المکتبات العربیة فیما یخص مصادر المعلومات العربیة.
فعلى هذا الأساس ستقوم هذه الدراسة بالاجابة على السؤالین التالیین :
 ١. ما میزات التکشیف المتسلسل وما مشاکله؟
 ٢. مامدى ملائمة التکشیف التسلسل المکتبات العربیة ؟
اعتمدت هذه الدراسة على الدراسة الوصفیة لأدبیات الموضوع فی مصادر المعلومات المتخصصة للکشف عن میزاته ومشاکل هذه الخطة ، اضافة الى استخدام الأمثلة التطبیقیة المعتمدة على نظم التصنیف المتبعة فی المکتبات ، ومن خلال تلک الأمثلة نستطیع التعرف على میزات ومشاکل الخطة بشکل عملی ملموس. کما اعتمدت الدراسة على استطلاع آراء العاملین فی عدد من المکتبات العربیة من خلال استبیان وزع لهذا الغرض لنتعرف من خلاله على مدى امکانیة استخدام هذه الخطة فی المکتبات العربیة ، والخروج بالنتائج الملائمة.

الدلالات الاجتماعیة للازیاء الشعبیة

موفق ویسی محمود

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 190-200
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166556

الصفحات التالیة محاولة لتتبع فکرة التنوع الکبیر فی الأزیاء بین الشعوب والأقالیم ، هذا التنوع الذی یبدو أنه یتجه نحو الانحسار امام طغیان انواع موحدة من الأزیاء على الاقل فی خطوطها العامة - والتعرف فی ذات الوقت على بعض الدلالات الأمامیة للازیاء الشعبیة والتغیر الذی لقی هذه الدلالات بوصفها صورة منعکسة لواقع ثقافی واجتماعی متغیر.
تحدید مشکلة البحث
الأزیاء الشعبیة واحدة من وسائل التعبیر الثقافی لأی مجتمع ، فهی ذات دلالات یمکن فهمها فی ضوء التراث من قبل کافة المشترکین فیه ، وهذا یعنی ارتباط الأزیاء الشعبیة بعناصر الثقافة فی المجتمع وهی بسبب طبیعتها المادیة الظاهرة یمکن أن تعبر بوضوح أکبر عن ذلک القطاع اللامرئی من الثقافة ، عن القیم والمعتقدات والأفکار، وقد أوضحت لنا الدراسات الأنثروبولوجیة وجود هذا الارتباط بین الأزیاء والوانها وبین ما یختزنه المجتمع، تحت سطح الملاحظة العابرة .
هذه الأهمیة للأزیاء الشعبیة تتعرض الیوم لخطر الإقصاء من المیدان الاجتماعی والثقافی بفعل التغیرات السریعة التی تشهدها المجتمعات، وتحت ضغوط متعددة ایدیولوجیة ومادیة فان الکثیر من رموز الأزیاء ودلالاتها ستختفی مفسحة المجال بالطبع لرموز ودلالات جدیدة ذات مضامین مختلفة.
هدف البحث
 یسعى هذا البحث إلى تسجیل صورة عامة للدلالات الاجتماعیة للازیاء الشعبیة مع تأشیر تأثیرات التغیرات الثقافیة علیها ، 
منهج البحث -
یستخدم هذا البحث المنهج الوصفی التحلیلی فی محاولة استکشاف ماوراء الصفة الظاهریة ومعرفة الدلالات الاجتماعیة للمادة الاثنوغرافیة .

مشکلات طلبة الدراسات العلیا فی الجامعات الاردنیة

احمد بطاح; منذر الضامن

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 201-224
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166557

هدفت هذه الدراسة إلى رصد أهم المشکلات التی یعانی منها طلبة الدراسات العلیا فی الجامعات الأردنیة ، کما هدفت الى تبیین درجة اختلاف هذه المشکلات باختلاف جنس الطلبة ، واعمارهم، ووضعهم الاجتماعی، والجامعة التی یدرسون بها.
وقد بینت نتائجها أن الطلبة المشار الیهم سابقا یعانون من بعض المشکلات وان هذه المشکلات تتفاوت فی حدتها ، کما بینت النتائج أن الطلبة الذکور یعانون أکثر ما تعانی الأثاث ، وعلى أن المتزوجین یعانون أکثر مما یعانی غیر المتزوجین ، وعلى أن طلبة جامعة مؤتة یعانون أکثر من طلبة الجامعات الأخرى ، واخیرا دلت النتائج على أن الطلبة من الفئة | العمریة (۲۸ - ۳۳) یعانون اکثر من طلبة الفئات العمریة الأخرى.
 

البناء العائلی وجنوح الاحداث

ذیاب البداینة; احمد الزغالیل

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 225-247
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166560

تهدف هذه الدراسة إلى وصف متغیرات البناء العائلی عند الأحداث الجانحین. وقد تم تحدید متغیرات البناء العائلی على النحو التالی : حجم العائلة ، وترتیب الحدث الجانح بین اخوته ، والاکتظاظ فی المنزل ، والتصدع الأسری، ومنطقة السکن ، ونمط العائلة ، ومهنة ولی الأمر، وتعلیم الاب ، وتعلیم الأم، والدخل الشهری للعائلة ، بالاضافة إلى متغیرات دیموغرافیة عن الحدث الجانح مثل عمل الحدث الجانح ، وتعلیمه ، والمهنة التی کان یمتهنها قبل قدومه لمراکز رعایة الأحداث. کما تهدف هذه الدراسة إلى معرفة العلاقة بین متغیرات البناء العائلی وجنوح الأحداث. تکونت عینة هذه الدراسة من 57 من الاحداث الجانحین کان معدل اعمارهم 15.167 من مرکز أسامة بن زید لرعایة الأحداث الجانحین. 
اظهرت نتائج هذه الدراسة أن حوالی نصف عوائل الأحداث الجانحین یقطنون فی منطقة عمان. وقد امتازت عوائل الأحداث الجانحین بکبر حجمها مقارنة مع المعدل العام الحجم العائلة الأردنیة ، وأنها اسر متصدعة بسبب غیاب کلا الوالدین او احدهما وخاصة الاب عن الأسرة ، ومکتظة ، ونوویة من حیث الاستقلال فی السکن ، وذات دخول منخفضة . وقد امتازت کذلک بتدنی مستوى تعلیم اولیاء امور الجانحین، وامتهانهم لمهن ذات مکانة اجتماعیة واقتصادیة متدنیة . أما الأحداث الجانحین فقد وقع اغلبهم فی الوسط من حیث ترتیبه الولادی ، ومن کانوا طلابا قبل قدومهم إلى مرکز رعایة الأحداث الجانحین. وقد أظهرت هذه الدراسة کذلک وجود علاقة ایجابیة بین جنوح الاحداث وکل من : حجم الاسرة البدیلة ، ومهنة الحدث الجانح، وتعدد الزوجات ، وغیاب أحد الوالدین، کما تبین وجود علاقة سلبیة بین جنوح الأحداث ومتغیر التعلیم (الحدث ، والاب والام) . 
تضمنت الدراسة بعض التطبیقات العملیة.

تأثیر دیفید کوبرفیلد على دی دیکنز سور لی بیتت اختار دی دودیت

حسیب الیاس حدید

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 5-14
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166807

أثار تأثیر تشارلز دیکنز (1812-1870) على أعمال ألفونس داودیت (1840-1897) دائمًا نقاشًا واسعًا. تشیر السیر الذاتیة وکذلک نقاد المؤلفین إلى أن داودیت کان مستوحى من دیفید کوبرفیلد (1850). یقال إنه یعرف أعمال الکاتب الإنجلیزی المعنی بالکامل ؛ هذا یشجعه على السیر على خطى عمله. یذهب بعض کتاب سیرته إلى أبعد من ذلک بقلیل من خلال التأکید فی عدة مناسبات على أن دودیت "غالبًا ما یعید صیاغة الروایات التی کتبناها بالفعل" (1). یتهمه ناقد آخر بسرقة کتابات دیکنز (2) ؛ فی مقال بعنوان "موضوع الروائیین الطبیعیین: La Mâtrone d'-Ephèse" ، یؤکد G ، Hainsworth أنه "مهما ظهر دودیت اللامع فی بعض النواحی ، فلن یتجاهل المرء مسألة الاقتراضات الأدبیة العدیدة (3)

الحوار فی روایة الغرفة لبینری

سلیمان یوسف عبید

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 15-22
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166808

ویرتکز هذا الجدل على حوار اللعب. وبالتالی فإن جمیع النقاد تقریبا یرکزون على المعضلة الموضحة ما یبین، والحوار ینطوی، وینتشر. فی الغرفة ما قاله وما یورطون معا شکل معنى أواتران الذی لا یتبع جاهل جاهزة. ومن شأن مشکلة الحوار أن یتم حلها لأن الناقش استعراضه فی اثنین من الأول الأولى، هو أنه من ناقشات استنادا إلى خطاب کل یوم، وربط من ناحیة أخرى، وهذا جیان بینتر الجانب الذی یمیزه من الآخرین عن طریق التعبیر عن غیر مصباح. یانس، من بینترز غرفة هی طبیعیة وطرق للغایة. 

الاسناد والربط فی الکتاب المقدس

سهى محمد جرجیس

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 23-36
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166809

تهدف هذه الورقة إلى دراسة الاتصال المستخدمة فی الکتاب المقدس من الملک کا میس 1611 لفحص کیف یتم استخدام التنسیق والبعم. یتم اختبار فصول العشرة الأولى فقط من الکتاب المقدس دوک إلى حجم ضخمة. ویتحول تحلیل البیانات على نفس الخطوط التی اعتمدتها کیرک وآخرون، 1972 الحد من الاهتمام على مستوى الفقرة. التنسیق والعبریة التابعیة، مستویات کلمة ومورمم تقع خارج نطاق الورقة الحالیة. وتختتم الدراسة بفضل تنس التنمیة للانحراف بسبب النقاط التالیة: 1- النمط البسیط والهیکل. 2- تأثیر لغة المصدر. 3- قدرة تغییر اللغة

تصور میتافیزیقی فی قصیدة السیرة الذاتیة لإیمی دیکنسور ، "العربة"

أکرم هـ. شریف

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 37-43
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166810

فی قصیدة السیرة الذاتیة لإمیلی دیکنسون ، "العربة" (1872) تجد هذه الورقة تشابهًا کبیرًا بین أسلوب إمیلی دیکنسون فی الموت  فی قصیدتها "العربة" وقصیدة جون دون: "وداع: تحریم الحداد".  یکمن التشابه بین دون ودیکنسون فی معاملتهما اللافتة للنظر لموضوع الحب من حیث الموت

النحو الوظیفی لمارتینت

توفیق عزیز عبد الله

اداب الرافدین, 1997, السنة 27, العدد 29, الصفحة 37-43
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1997.166811

لقد بدا لنا أولاً وقبل کل شیء تحدید مفهوم اللغة وفقًا لمارتینت.  بالنسبة إلى MARTINET ، "اللغة هی أداة اتصال یتم بموجبها تحویل التجربة الإنسانیة ، بشکل مختلف فی کل مجتمع ، إلى وحدات تتمتع بمحتوى شبه صوتی وتعبیر صوتی ، و: تعبیر صوتی monemes icatte  یتم التعبیر عنها بدورها فی وحدات ممیزة ومتتالیة ، الصوتیات ، بأعداد محددة فی کل لغة ، تختلف طبیعتها وعلاقاتها المتبادلة أیضًا من لغة إلى أخرى