ردمد المطبوع (Print ISSN): 2867-0378

ردمد الإلكترونيّ (Online ISSN): 2506-2664

السنة 7, العدد 8

السنة 7، العدد 8، الصیف 1977، الصفحة 7-705


الملامح العامة للمطامع الاستعماریة فی الخلیج العربی بین القرنیین السادس عشر والعشرین

توفیق سلطان الیوزبکی

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 7-40
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166270

ان المتتبع لتاریخ العرب الحدیث والمعاصر یرى أن ما شهدته الأمة العربیة من تجزئة واحتلال یعود لما للوطن العربی من موقع ستراتیجی مهم جعله یتحکم ویشرف على معظم طرق المواصلات العالمیة الرئیسة و أهم ممراته المائیة وما احتوته أرضه من خیرات وثروات هائلة جعلته حلم الطامعین وعرضته لغزو مستمر .

الجانب الاداری فی مملکة نور الدین محمود 541-569 هـ / 1146-1173 م

عماد خلیل خلیل

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 41-81
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166275

بدأ نور الدین محمود بن عماد الدین زنکی حکمه عام /541هـ - 1146م لامارة محدودة لاتتجاوز مدینة حلب الا قلیلا : وتوفی ( عام569هـ - ۱۱۷۳م ) و هو یحکم دولة تمتد من حدود بلاد فارس حتى صحراء لیبیا. و من جبال الأناضول حتى النوبة والیمن ..............
لیس هذا فحسب بل انه انشا دولته هذه وسط تحدیات الغزاة الصلیبیین الذین انزرعوا فی قلب المنطقة (فی الجزیرة الفراتیه و الشام وفلسطین) : وکانوا لا یزالون - حتى ذلک الحین - یملکون قوتهم وحیویتهم وقدرتهم على الامتداد .
لقد نفذ الرجل سلسلة من الانتصارات العسکریة والسیاسیة ضد الصلیبیین . وعزز بذلک المنجزات السابقة التی حققها قادة سابقون فی مراحل (البدایات) : مودود بن التونتکین (502 -507هـ ) = (۱۱۰۸ - ۱۱۱۳م) آق سنقر البرسقی (518 -521هـ) = (1124-1127م) : من ولاة السلاجقة فی الموصل : سقمان بن آرتق (491-498هـ) = (1097-1104م) ایلغازی بن ارتق (513 -518هـ)=(۱۱۱۹ - ۱۱۲۲م) بلک بن بهرام (516-516هـ) = (1122-1124م) من اراتقة دیار بکر عماد الدین زنکی (521-541هـ)= (۱۱۲۷ - 1146م) مؤسسی اتابکیة الموصل وحلب ، وفتح الطریق لظهور القیادات التی قامت بعملیة التصفیة النهائیة للوجود الصلیبی : الناصر صلاح الدین و الظاهر بیبر س و آل قلاوون. فهو من ثم - بعد حلقة الوصل الخطیرة فی تاریخ الصراع ضد الصلیبیین ، ومن هنا کسب نور الدین اهمیته فی میدان البحث التاریخی حیث توالت الأبحاث عن دوره هذا بینما بقیت الجوانب الاخرى : الاداریة والاجتماعیة والاقتصادیة والثقافیة ، والتی لاتقل أهمیة عن سابقتها بقیت لاتحظى الا بقدر قلیل من الاهتمام.
ولیس هذا البحث سوى محاولة : قد تعقبها محاولات : لدراسة الجوانب الاخرى فی دولة نور الدین هذه . بدأتها بتحلیل للظروف التی تشکل فیها الجهاز الإداری للدولة والمجالات الذین شغلوا أهم مناصبه أعقب ذلک عرض مقارن لوظائف هذا الجهاز ومؤسساته الرئیسیة ، وجاء المقطع الذی یلیه لکی یعالج ( الفضاء ) کمؤسسة تمتعت باستقلال کبیر وصلاحیات واسعة ویعرض الاهم الرجالات الذین شغلوه ، وخلصت - أخیرة - لعرض الملامح الاساسیة الادارة نور الدین تلک . . .

عمان فی کتابات جغرافی القرنین الثالث والرابع الهجری

عبدالامیر عبد دکسن

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 108-124
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166281

لاشک أن تاریخ عمان فی العصور الوسطى لایزال بکرا ، لم یحظ بعد بما یستحقه من عنایة من لدن الباحثین المحدثین ففیما عدا النزر الیسیر مما کتب عن تاریخ هذا الجزء من الوطن العربی ، فانه لایزال بحاجة إلى المزید من الدراسات العلمیة الموضوعیة التی تکشف الغموض عنه وتجلى معالمه التی لایزال الکثیر منها - مع الاسف - خافیة علینا .
ولعل هذا النقص فی الدراسات عن تاریخ عمان الوسیط یعود بالدرجة الأولى إلى قلة المادة التاریخیة وندرتها فی مصادرنا التاریخیة بشکل عام ، وذلک لان روایاتنا التاریخیة لم تکن لتعنی نفسها کثیرا فی العادة باحداث الأصقاع النائیة من الامبراطوریة العربیة الاسلامیة ، بل رکزت جل اهتمامها على أحداث مرکز الخلافة وکذلک على ما یجری فی تلک الاجزاء القریبة من المرکز ، وهکذا فان احداث تاریخ عمان لم یعالج الا باقتضاب شدید من جانب هذه المصادر .
ومع ذلک فانه لمن الجائز أیضا أن تاریخ عمان فی هذه الفترة کان قد کتب شأنه شأن غیره من التواریخ الاخرى ولکنه لم یصل الینا بشکله التام المتکامل بسبب کون غالبیة سکان عمان فی هذه الفترة التی نحن بصددها من معتنقی مذهب الخوارج الاباضیة ، وهذا بلا شک یعنی أنهم کانوا خارجین على السلطة المرکزیة الشرعیة "الخلافة"  .. وهکذا فمن غیر المستبعد أن تکون السلطة آنذاک قد لعبت دورا فی طمس أخبارهم ومنع تدوینها . هذا من جهة . ومن جهة أخرى فان الموقف العدائی بین السلطة وبینهم ربما کان قد جعل الرواة أنفسهم یتهیبون من تناقل مثل هذه الأخبار وتدوینها .
على أنه مما یضیف إلى معلوماتنا عن تاریخ عمان فی هذه الفترة موضوعة البحث ، ویسد جزء من هذا النقص ، هو ما نجده فی کتب الجغرأفیین العرب والمسلمین وخاصة اولئک من القرنین الثالث والرابع الهجری  التاسع والعاشر المیلادی ، لکون کتاباتهم تتسم بنوع من الاصالة بشکل عام ، رغم أن التأثر بجغرافیی الیونان یظهر فی البعض منها .
ولسنا هنا فی مجال الکتابة عن تاریخ عمان عامة أو التطرق إلى حدث من احداثه ، بل نود أن نلفت النظر إلى المادة التی یقدمها هؤلاء الجغرافیون عن عمان وطبیعتها من خلال استعراضها مما قد یعین الباحث فی هذا المجال لیضیفها إلى ما هو متوفر فی کتب التاریخ العام و کتب التاریخ المحلی ، وبذلک تکتمل الصورة لدیه أو تکاد عن تاریخ هذا القطر الخلیجی فی العصر الوسیط .

الرای العام العراقی واتفاقیة 1930 : دوره واثره على سیر الاتفاقیات

کاظم هاشم النعمة

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 83-107
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166282

لقد کانت اتفاقیة ۱۹۳۰ خاتمة لسلسة من المعاهدات والاتفاقیات المعقودة بین النظام الملکی و بریطانیا والتی مارست عن طریقها السلطات البریطانیة سیاستها الاستعماریة فی العراق من خلف ستار من الشرعیة الدولیة التی أقرتها عصبة الأمم باسم الانتداب . وقد کتب وبحث الکثیرون فی جوانب متعددة من تطور العراق منذ الحرب العالمیة الأولى وحتى الاستقلال فی ۱۹۳۲. ولکن مازالت قضیة الرای العام العراقی تفتقر إلى بحث تحلیلی فی اطارها العام والمحدد ، وسأحاول فی هذا البحث دراسة تطور الرأی العام العراقی خلال الانتداب من اجل تقییم دوره و اثره فی سیر المفاوضات التی جرت بین الجانبین العراقی والبریطانی خلال اشهر معدودات . ولیس التعرض إلى مواقف ارکان و مواطن الرأی العام بعدما تم عقد الاتفاقیة مجدیا ولذلک ستکون منهجیة البحث الاستعانة بأسالیب دراسة العلوم السیاسیة ، وبعیدة نوعا ما عن الطریقة التقلیدیة للدراسة التاریخیة . وتحدید المفاهیم یصبح فی هذه الحالة ضرورة ملحة . فالرأی العام - فی احسن حالاته - هو ماذهب الیه جیمس برایس على انه الاراء الذی تمارسه مجموعة من المواطنین لها اراؤها الاقتصادیة والسیاسیة والاجتماعیة والثقافیة والدینیة والتی تعرب عنها بتأییدها او معارضتها لفکرة او سیاسة تتبناها أو تسعى لتنفیذها الفئاات الحاکمة . ویمیز برایس ثلاث فرق فی الرأی العام أولئک الذین یعنون جدیا بالشؤون العامة وهم السیاسیون ورجال السلطة التشریعیة والصحفیون و اساتذة المؤسسات العلمیة والموظفون ، وعلى الرغم من قلة عددهم فانهم فی واقع الأمر یشکلون مجموعة تصنع الرأی . وهناک فریق ثان یکون له رایة عن طریق وسائط الاتصالات السیاسیة و الاجتماعیة والاعلامیة ، واخیرا هناک من یتبع الرأی السائد فی ساحة الشؤون العامة .

اوضاع العراق السیاسیة فی عهد السلطان الجلائری 1382-1410

ابراهیم خلیل العلاف

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 125-159
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166283

ینصرف هذا البحث إلى دراسة أوضاع العراق السیاسیة فی عهد السلطان احمد الجلائری «1382-1410 » وقد اخترت هذا الموضوع لاعتقادی أن هذا النوع من الدراسات لم ینل الاهتمام الکافی بعد ، خاصة وان هناک من اشار الى اهمال الباحثین لهذه الفترات التاریخیة ذات الصلة المباشرة بتاریخنا المعاصر بحجة انها مظلمة لم تتوفر مصادر دراستها خصوصا تلک الفترات التی اعقبت انهیار الفکر العربی بعد سقوط بغداد بید المغول وما أعقب ذلک من فترات جلائریة و ترکمانیة وصفویة وبدایات الحکم العثمانی للعراق فأن البحث التالی محاولة متواضعة فی هذا المجال .

مقدمة فی الوقف والابتداء : مصطلحاته وعلاقته بالنحو

احمد خطاب العمر

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 163-184
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166284

عنی القراء والنحویون القدماء بموضوع « الوقف والابتداء » وخلفوا فیه عددا من الکتب لم یصل الینا منها الا قلیل .
وان کان أولئک القدماء لم یذکروا أسانید روایاتهم فیه - کما فعلوا بعلم القراءات خاصة - ولم یظهروا فی اکثر مارووا آراء من سبقوهم مسندة الیهم ، فانهم کانوا یشیرون إلى أنه قد ثبت عندهم انه توقیف عن رسول الله ( ص) فقد ذکر النحاس فی حدیث مسند انه ( ص ) کان یقطع قراءته . وروی عن عبدالله بن عمر (رض) قوله : « لقد عشنا برهة من دهرنا وان أحدنا لیؤتی الایمان قبل القرآن ، وتنزل السورة على محمد ( ص) فنتعلم حلالها وحرامها ، وما ینبغی أن یوقف عنده منها ، کما تتعلمون أنتم القرآن ، ولقد رأیت الیوم رجالا یؤتی أحدهم القرآن قبل الایمان ، فیقرأ مابین فاتحته إلى خاتمته ، مایدری ما آمره ولا زاجره ولا ماینبغی أن یوقف عنده منه ، وینثره نثر الدقل .
وأنهم عندما حددوا المواضع التی یوقف علیها کانوا یقرنون ذلک بتعلیلاتهم واکثر ماتتصل تلک التعلیلات بقواعد النحو وأحکامه قال أبو جعفر النحاس : ویحتاج - أی صاحب علم التمام - إلى المعرفة بالنحو و تقدیراته » 
الا أن هذا لا یعنی أن الباحث فیه لایحتاج إلى غیر علم النحو ، فقد نقل النحاس عن ابن مجاهد قوله : « لایقوم بالتمام الا نحوی، عالم بالقراءة ، عالم بالتفسیر عالم بالقصص و تلخیص بعضها من بعض ، عالم باللغة التی نزل بها القرآن ، و نقل عن غیره قوله « یحتاج صاحب علم التمام الى العرفة باشیاء من اختلاف الفقهاء فی أحکام القرآن . 

ملامح النزعة العاطفیة فی شعر ابراهیم ناجی

سالم احمد الحمدانی

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 185-257
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166285

شهد الشرق العربی فی النصف الأول من هذا القرن تأثرا شدیدا بالحرکة الفکریة الناضجة التی تمخض عن القرن التاسع عشر فی أوربا و الذی تفجر بدوره عن تیارات أدبیة و مذاهب فنیة کانت الثمرة الطبیعیة لما أسفرت عنه الحرکة العلمیة والفکریة قبل ذلک القرن .
وقد نتج عن اتصالنا بالغرب عن تململ واضح فی اوضاعنا المختلفة وکان ولید الاتصال بتلک الحرکة أن تأثر ادباؤنا و شعرائنا بشتى المذاهب الأدبیة التی ظهرت فی أوربا .
ولکن کان تأثرنا بتلک التیارات والمذاهب قد تأخر إلى بدایة القرن العشرین فذلک یعود إلى أن امتنا لم تکن تمتلک الاستعداد النفسی او تتقبل تیارات ربما کانت غریبة عن بیئتنا الأدبیة والفکریة والاجتماعیة . ولم تکن تربتنا مستعدة لان ترعى ذلک النبت الغریب قبل أن تتعرف على لونه وشکله .
ثم أن أمتنا کانت تنشغل ایضا فی تحدی واقعها فی صورته المتفسخة وکادت أن تفقد اصالتها لولا أن هیأ الله لها من أسباب الحیاة ما جعلها تصمد أمام قسوة الاحداث التی فرضها العثمانیون وغیرهم منذ زمن بعید .
وقد حدث بعد ذلک أن استقبلت امتنا ریح التغییر الوافدة من اوربا بشیء من الرضا والقناعة بل لقد صار التغییر عند نفر من شبابنا لازمة من لوازم هذا القرن ، وطابعه العنیف المتغیر . ووجدنا بعضهم یرى فی احتفاظنا بصورتنا الأدبیة القدیمة ، أصرارا لا موجب له فی وقت تتحول فیه عجلة الحیاة فی اوربا إلى صورة اکثر تقدما و أشد نضجا .
على أن هذا الاتصال والاحتکاک بأوربا ، لم تکن السبل الوحیدة التی حفزتنا على التململ ، ان اوضاع أمتنا فی صراعها مع التخلف کانت اول حافز على اتخاذ موقف المبادرة إلى تغییر الصورة الأدبیة والفکریة . ففی تأثیر صراعها مع الاحتلال الاجنبی  وأمام ما یلقاه شبابنا ورجالنا من عسف وظلم فرضته اصناف الحکم التقلیدیة ، ووسط ریاح التغییر والتطویر التی عصفت
بالمجتمع الانسانی کله ، وانتهت بالحرب العظمى الأولى ، وسط ذلک کله ، حیث تعرضت الانسانیة لمهانة شدیدة خلفتها تلک الحرب وویلاتها ، وما انتهت الیه من ضیاع المثل الانسانیة وهدر کرامتها ، ثم ما اصیبت به امتنا نتیجة لذلک ، من احتلال اراضینا ، وتقید حریتنا ، وما أصیبت به ثوراتنا من انتکاسات کثورة 1919 فی مصر وثورة ۱۹۲۰ فی العراق ، ذلک کله أطاح بآمال الأمه ، وانعکس أثره على الشعر والادب ، تیارا سلبیا یعکس نفوس الادباء ویجسد احلام الشعراء .
یضاف إلى هذا کله ضیاع الامال الشخصیة المتمثلة بطموحات أولئک الأدباء والشعراء نحو حیاة افضل ، وهی طموحات خاصة ولکنها جزء من طموحات الأمة ، کانت ذات تأثیر سلبی على نفوس أدبائنا وشعرائنا بحیث القت بهم فی أحضان ( مرض العصر) الذی صار ظاهرة متمیزة من التیار الرومانتیکی فی اوربا ، ثم ما لبثت ریحه ان وصلت الینا بعد أن توافرت فی محیطنا الاسباب التی ادت الیه .

افعال ثلاثیة اصلها مزید

حازم طه

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 258-279
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166286

تنقسم الأفعال فی اللغة العربیة من حیث اصولها إلى ثنائیة وثلاثیة ورباعیة ولم تکن کل الأفعال الثلاثیة التی تضمنتها المعاجم على ثلاثة أحرف من اول الامر بل ان منها ما یرجع إلى أصول ثنائیة فی الغالب من الأجوف او الناقص او المضاعف ، ثم صارت ثلاثیة عن طریق تصدیرها باحد احرف الزیادة المختصة بالافعال .
وسنعرض فی هذا البحث لطائفة من هذه الأفعال الثلاثیة باعتبار الحال والثنائیة باعتبار الاصل .
 

نفسیة البارودی من خلال شعره

عمر محمد

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 280-366
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166287

لکی ندرس نتاج الادیب علینا أن نفهمه کانسان أولا ، لان العلاقة بین النص والتجربة الشعوریة التی خلقته علاقة جدلیة دائمة .
وقد عنیت الدراسات القلیلة التی کتبت عن محمود سامی البارودی . بالناحیة الفنیة فی شعره وریادته لبعث الشعر العربی دون العنایة بسبر أغوار نفسه لاستخلاص تجاربه الشعوریة التی ولدت شعره .
وقد اختلف المؤرخون فی وطنیة محمود سامی البارودی ، فقد شارک فی الثورة العرابیة ونفی مع زعمائها الى سیلان ، فمنهم من اتهمه بالطمع للوصول الى الحکم ، ومنهم من دفع عنه هذه التهمة معللا انه آمل فی الوصول إلى الحکم فی شبابه . ولکنه شارک فی الثورة العرابیة بدافع وطنی .
ومن هنا بدأت دراستی هذه کاشف النقاب عن البارودی الانسان لانتقل منها إلى دراسة فنیة لأدب البارودی ( النزعة الفنیة فی شعر البارودی ) والتی تمثل القسم الثانی من الدراسة . ونظرا لضیق المجال فی مجلة آداب الرافدین أرجأت نشر القسم الثانی إلى فرصة اخرى .
ولا اعتبر هذه الدراسة نهائیة بل هی محاولة جدیدة لدراسة نفسیة الادیب من خلال شعره وارجو ان اکون قد وفقت فیها ، واذا ما فاتی التوفیق فهی لاتخلو من فائدة یمکن أن یبنی علیها الدارسون فی المستقبل دراسة أعم واشمل .

منهج الجلالین فی تفسیر القران : الجزء الثانی

کاصد یاسر الزیدی

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 367-405
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166288

للجلالین فی تفسیرهما منهج نحوی واضح متمیز . وذلک ، انهما قد یعربان من الآی الفاظا أو تراکیب أو جملا. فیذکران الوجه الاعرابی الذی تدل علیه و تحتمله ، وغالبا ما یکون الوجه فردا لایحتمل الاعراب سواه . کقول السیوطی فی وقوفه عند قوله تعالى : واذا قیل لهم آمنوا بما أنزل الله قالوا نؤمن بما أنزل علینا ویکفرون بما وراءه وهو الحق مصدقا لما معهم »  « ویکفرون» : الواو للحال ... وهو الحق حال : « مصدقا »حال ثانیة مؤکدة » فهو یبین نوع الواو فی الآیة الکریمة ثم نوع الحال الثانیة فیها ، فیشیر إلى أنها مؤکدة تمییزة لها من الحال المبینة او المؤسسة .
فاذا احتمل الأعراب وجهین متساویین فی القوة ذکر هما دون الاشارة إلى ضعف أحادهما أو ترجیح أحدهما على الآخر . فالسیوطی یرى أن «هاروت» فی قوله تعالى : « و ما انزل على الملکین ببابل هاروت وماروت » بدل . أو عطف بیان على الملکین » فهذه التسویة فی الاعراب بین البدلیة وعطف البیان ، ترجع إلى أن الاتباع لایمنع - بعد القول بالبدلیة - من جعل هاروت عطف بیان لأنه لیس مضمرا ولا تابعا لمضمر ، ولیس مخالفا لمتبوعه فی التعریف أو جهله أو تابعا لحملة او فعلا او تابعا لفعل وما إلى ذلک من الشروط التی یجب توفرها فی عطف البیان .
فان کان هناک وجهان من الاعراب أحدهما راجح من عندهما - والآخر مرجوح . ذکر الراجح أولا وأورد المرجوح بصیغة التضعیف " قیل» بعد ذلک . فمن ذلک ما بین المحلی فی تفسیر قوله تعالى : ولو أنهم صبروا حتى تخرج الیهم لکان خیرا لهم والله غفور رحیم » إذ قال : «ولو أنهم» : أنهم فی محل رفع بالابتداء . وقیل : فاعل لفعل محذوف مقدر أی : ثبت. فذکر أولا رأیه فی محل المصدر المؤول من آن و معمولیها من الاعراب مبینا انه الرفع على الابتداء . ثم ذکر بعد ذلک ما قیل فیه من وجه إعرابی آخر : وهو کونه فاعلا لفعل محذوف تقدیره : « ثبت . فکأنه قیل ولو ثبت أنهم صبروا لکان خیرا لهم .

اسباب انتشار العامیة وموقف جماعة من المستشرقین ومناصریهم منها

موسى بنای

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 407-442
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166294

العامیة الحاضرة ، مجموعة من اللهجات ظهرت إلى جانب الفصحی فی العصور المتأخرة من حیاة لغتنا العربیة ، وقد ألفها الناس فی الأقطار العربیة ، واستعملوها لغة للتفاهم ، وللمعاملات الیومیة بینهم ، واصبح لا مناص لکل شخص من أن یتکلم بها شاء أم أبی ، والذی لا یتکلمها تجبره ضرورة المحیط ، لأن یجاری أصحابها ، لأن أکثر الناس لا یعرف غیرها ، وهی مهما اختلفت ألفاظها بین أفراد القطر الواحد ، أو بین أقطار الوطن العربی فإنها تتفق جمیعها فی سکون آخر کلماتها ، وعدم صلاحیتها لأن تکون لغة للکتابة ، ولکنها صالحة للتفاهم بین أفراد کل مجتمع اجتمعت فیه سمات معینة .
وقبل البحث عن أسباب انتشار العامیة ، لابد لنا من تحدید المفهوم الذی ینطبق على العامیة التی نناقشها ، و اخراج المفاهیم التی جاءت مماثلة لها بالتسمیة ، ومخالفة لها فی المعنى ، کی یکون البحث موجهة لدراستها دون غیرها ، کما لابد لنا من تحدید الفترة الزمنیة التی بدأت فیها بالانتشار ، وتمکنت خلالها من السنة المتکلمین بها، وبعد ذلک نتعرض لموقف الذین دعوا الیها باسم التیسیر .

النشاط العلمی والادبی فی عهد الاسرة الایوبیة

ناظم رشید

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 443-477
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166295

ملک صلاح الدین الایوبی مصر سنة سبع وستین وخمسمائة ، وسیطر بعدها على منطقة مهمة وحیویة ، هی بلاد الشام والحجاز والیمن وجزء من بلاد آسیا الصغرى وبقیت بعد موته بید ابنائه وأقاربه إلى سنة ثمان وأربعین وستمائة . وکان عصر بنی أیوب عصر احیاء للفکر والثقافة الاسلامیة والعربیة ، کما کان عصر احیاء سیاسی یتمثل باخراج الصلیبیین من بیت المقدس ، وطردهم من مصر والسواحل الشامیة بعد احتلال الافرنج لها اکثر من مئة عام .
لقد انصبت الدراسات فی الحقبة الایوبیة على الجوانب الحربیة ، وتناول الباحثون ایضأ شعراء هذه الحقبة وأدبائها وعلمائها دون الالتفات إلى الأسرة الایوبیة نفسها ، وما کان فیها من أدباء وعلماء ، وما قامت به من اعمال کبیرة فی مجال العلم والأدب .وسیتناول بحثی هذا ما قامت به هذه الأسرة من جهود فی مجال التألیف ، وتأسیس المکتبات ، واثر الشعر فی نفوسها، ومجالسها الأدبیة ، ومراسلتها ، واهم شعر انها وکتابها .

منهج الدهلوی بین المصالح والحکمة الشرعیة فی کتاب "حجة الله البالغة"

عبدالرزاق قاسم

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 497-524
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166296

یلاحظ المدارس فی کتاب ( حجة الله البالغة ) لمؤلفه الدهلوی الأسس المنهجیة التی سلکها فی مباحثه الأصولیة أو الروحیة والنفسیة باسلوب یعتمد على ایضاح بواعث الأحکام الشرعیة المستنبطة من أدلة الکتاب أو السنة . وقد عزز حسن منهجه فی بیان هذه الحکمة من الأحکام بما استوحاه من القرآن الکریم او السنة المطهرة وهما یؤکد أنها من أجل تحقیق الاقناع وتوضیح دواعی التشریع .
واتسم منهجه بملامح تشیر إلى أهمیة هذا الکتاب فی ابراز الجوانب التی تضمنها فی قسمیه : الأول : القواعد الکلیة التی تنتظم بها المصالح المرعیة فی الشرائع ... والثانی : فی شرح اسرار الأحادیث النویة .... » .
وعند قراءتی للکتاب سعیت إلى أن أتعرف على منهجه فی بیان الحکمة فی الأحکام ، تلک التی وصفها بالمصالح المرعیة وکانت الملامح فی منهجه تتلخص بالآتی :
أولا : تلاحظ الجدة و الوضوح فی بیان الحکمة أو المصلحة المرعیة عنده فی
الأحکام بشکل مستفیض و منطقی .
 ثانیا : لم یستثن أحکام العبادات فی منهجه عند بیان الحکمة بل التمس فیها أیضا معانی عقلیة تسایر واقع الحیاة ، بتفصیل یناجی الأرواح ویهدف إلى الاقناع . 
ثالثا : صنف الحکمة إلى أنواع من حیث صدورها أو من جانب وضوحها أو خفائها .
رابعا : عنی بمناقشة الآراء لاستخلاص الحکمة ، و اثبات المصلحة الموافقة
المطالب الحیاة أن میاه .
خامسا : أفاض القول فی بحث الصور الروحیة التی یعایشها الانسان ابتغاء
تحقیق الاقناع النفسی والاطمئنان إلى معانی الایمان بالبعث بعد الموت.
سادسا : اتخذ من وسیلة البحث الروحی عامة دافعا یحث النفس الإنسانیة على السلوک الحسن والاخلاص فی العمل ، و علق الجزاء أو الثواب على الأعمال بأن وصفهما بأنهما یکونان حسب نظام لایتحول عن أسبابهما .
سابعا : رد بعض الفقهاء الذین رجحوا القیاس على الحدیث الصحیح .

الجملة الخبریة ودلالتها البلاغیة عند الکلامیین

جلیل رشید فالح

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 525-552
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166297

کانت الدراسات البلاغیة من لدن الجاحظ إلى عبدالقاهر قائمة على اساس یعتمد الذوق والتحلیل الأدبی للکشف عن خصائص النص فنیة وجمالیة ، وکانت صلة البلاغة بالنص مباشرة ، توضح معالمه و تشیر إلى مواطن الجمال و القبح فیه دون أن یکون للمقاییس المنطقیة والکلامیة تأثیر فی ذلک .
فالبلاغی ناقد مشخص ، ولیس باحثا فلسفیا او کلامیا ، ولعل من الغریب أن نشیر إلى أن المعتزلة الذین کان لهم القدح المعلى فی تطویر الدراسات البلاغیة قد اعتمدوا المنهج الأدبی الفنی فی نقاشهم وحجاجهم .
ولقد کان هدف هذا البحث دراسة الجملة الخبریة ودلالاتها عند اصحاب المناهج الکلامیة من البلاغیین . لانهم اعتمدوا من أسس البحث البلاغی ما یلائم نظراتهم ومقاییسهم ، وسلکوا سبیل التعسف حین باعدوا بین البلاغة وبین المنهج النقدی والادبی الذی ینبغی أن یکون على اوثق صلة بالبلاغة . وطبیعة البحث اقتضت ان ابدأ بالتعرض للجملة الانشائیة عند هؤلاء البلاغیین لانها قسیمة الجملة الخبریة ، ولم اجد مناصة من الوقوف عند هذا الجانب استکمالا لمتطلبات البحث ، ثم افضى الى الحدیث عن أغراض الحملة الخبریة واضربها ، والبحث یمثل عامة وجهة نظر قد تسهم مع وجهات النظر الأخرى فی اعادة النظر فی مناهج دراساتنا البلاغیة التی اصبحت مبعثا للتذمر والملل عند الدارسین والباحثین فضلا عن عجزها فی الاسهام فی خلق بلاغة عصریة تستوعب النهضة الأدبیة والنقدیة والأسلوبیة الشاملة الابعاد .

تطور الحرکة التعاونیة الزراعیة فی العراق للفترة من 1937-1976 مع للاشارة الى محافظة نینوى

مهدی عبدالحسین; زکریا عبدالحمید باشا

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 554-575
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166298

تهدف هذه الدراسة إلى القاء الضوء على تطور الحرکة التعاونیة الزراعیة فی القطر العراقی فی الفترة مابین ۱۹۳۷ -1976 . فلقد عانت الطبقة الفلاحیة الکثیر من الظلم والاستغلال فی ظل النظام الاقطاعی الملکی قبل ثورة 14 تموز عام 1958 التی غیرت من مجرى الحیاة السیاسیة والاقتصادیة والاجتماعیة فی العراق . ثم کانت ثورة ۱۷ - ۳۰ تموز التقدمیة التی بدأت تخطو بالعراق بخطى واسعة وملموسة نحو تحقیق التنمیة الاقتصادیة والرفاهیة الاجتماعیة . و کان نصیب الطبقات الکادحة ومنها الطبقة الفلاحیة فی هذا المضمار واضحة وملموسة . حیث أن اسعاد هذه الطبقات هو هدف هذه الثورة ومن أجلهم قامت . وأن الاهتمام المتزاید والدعم الکبیر من قبل القیادة السیاسیة لثورة 17 تموز لتنشیط و تطویر ودعم الحرکة التعاونیة فی القطر العراقی لعلامة مضیئة من علامات الانجازات الهامة فی سجل هذه الثورة وهی تسیر بخطى ثابتة فی درب الاشتراکیة المتمیز بالعدالة والمساواة والقضاء على الاقطاع والتخلف .
وتبدأ دراستنا باستعراض تحلیلی لتطور الحرکة التعاونیة فی العراق خلال الفترة المذکورة وذلک بالاستعانة بأحدث ما أمکننا التوصل الیه من احصاءات و بیانات تتعلق بهذا المجال .مع تشخیص أهم المعوقات التی لا تزال قائمة حتى الان .
وبعد ذلک قدمنا عرضا موجزا للحجم النسبی للحرکة التعاونیة الزراعیة فی محافظة نینوى مع محاولة تحدید الأهمیة النسبیة لأنشطة التعاونیات الزراعیة فی هذه المحافظة بالنسبة للقطر .
وأخیرا أو جزنا بعض النتائج والتوصیات التی أمکننا تحدیدها من خلال الدراسة .
ونود أن نذکر أن الجانب التاریخی لهذه الدراسة قام باعداده الاستاذ مهدی علی عبدالحسین ، أما الجانب الاحصائی التحلیلی فقد قام باعداده الدکتور زکریا عبدالحمید باشا .

رواسب الکبریت بین الفتحة والموصل : دراسة فی العوامل الجغرافیة المؤثرة فی الانتاج

سعدی علی غالب

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 577-596
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166299

توجد رواسب الکبریت فی عدة مناطق من العراق واهمها فی الوقت الحاضر المنطقة الواقعة ما بین الفتحة والموصل وعلى جانبی نهر دجلة ، أی المنطقة التی تکون تضاریسها محدبة Anticline والتواءات مقعرة Syncline وتمتد من الشمال الغربی إلى الجنوب الشرقی ، ویتواجد الکبریت فی الصخور الرسوبیة العائدة إلى تکوینات المیوسین الاسفلى " فارس الاسفل" وهی تمتد وتشمل مساحات واسعة من المنطقة ، کما یلاحظ أن هذا الاقلیم قد تعرض إلى عوامل تعریة فعالة وشدیدة ساعدت فی خلق کثیر من المنافذ التی عملت على تجمع رواسب الکبریت فی الاجزاء الوسطى والعلیا حیث وقعت التعریة ، کما أن طبیعة الصخور الکلسیة والحبسیة هی الأخرى مهدت وساعدت فی تحقیق هذه الثغرات عن طریق تجاوب تلک الصخور العامل الاذابة کونت کهوفة Caverns لتجری فیها المیاه الجوفیة وبالتالی سهل وصول تلک المیاه إلى تلک الاعماق والتی کان لها أثر فی ترسیب الکبریت، وغالبا ما تکون تلک الصخور الجبسیة حاویة على النفط والغاز او القیر ای أن هناک علاقة مابین تواجد الکبریت وحقول النفط ، اذ یمکن الحصول على الکبریت من الغاز الطبیعی وهذا ما هو موجود فعلا فی وحدة استخلاص الکبریت فی کرکوک على سبیل المثال لا الحصر ، کما یلاحظ أن جمیع الالتواءات المحدبة الحاویة على الکبریت تقطع نهر دجلة عدا التواء قلیان الذی وجد فیما بعد أن هناک آثارا تدل على أنه کان یقطع نهرا قدیما یرجع إلى الزمن الرابع .

أفصحیة لهجة قریش بین النفی والثبات

عبدالجبار علوان

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 479-495
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166300

یجدر بنا أن نقدم للبحث بمقدمة موجزة نبین فیها معنى الفصاحة فی اللغة،لکی نکون على بینة من الامر حین نبحث ما امتازت به لهجة قریش من افصحیة. والفصاحة فی اللغة ، والفصیح « المنطلق اللسان فی القول الذی یعرف جید الکلام من ردیئة» ، قال أحمد بن فارس "الفاء والصاد والحاء اصل یدل على خلوص فی شیء ، ونقاء من الشوب ، من ذلک : اللسان الفصیح . وقال تعالى على لسان موسی (ع) : " و اخی هرون هو افصح منی لسانا" أی اکثر منی طلاقة وابانة عما یرید قوله. وبالمقارنة بین اخوات اللغة العربیة من الفصیلة السامیة نجد تشابها فی معنى الفصاحة ، ففی الاشوریة ( p . L . S . U ) ومعناها : صاف خالص ، أو بین لامع ، وفی الآرامیة (. Pas. s , h ) ومعناها بین واضح لامع . ومن هنا فان الفصاحة هی : الابانة فی القول والاعراب عما فی النفس بعبارة بلیغة واضحة ، ولسان طلق مبین .
 

العناصر الفنیة فی تیجان الانصاب فی الحضر

عبدالملک یونس عبدالرحمن

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 599-639
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166301

تقع الحضر جنوب غرب مدینة الموصل على بعد۱۱۰ کم. ویوصل الیها بطریق تفرع من یمین الشارع الرئیس الذاهب إلى بغداد. وأرض الحضر خصبة غنیة بالمیاه الناتجه عن البثوق العذبة التی تکثر فی هذه المنطقة ، و من میاه الأمطار المتجمعه فی المنخفضات.
لایعرف بالضبط متی شیدت الحضر ، ومن المعتقد أنها وجدت منذ العهد الآشوری - فی أواخر القرن الثامن ق.م کموضع ینزل فیه الرعاة . وقد ساعدت عوامل عدیدة على نموها وازدهارها ، فهی ذات موقع تجاری یسیطر على الطرق الرئیسة لنقل البضائع الواردة من الصین والهند إلى آسیا الصغرى واوربا ، ثم ازدادت أهمیتها التجاریة بعد فتح الاسکندر المقدونی (۳۳۱ - ۳۲۱) ق.م لبلاد المشرق وما نتج عنه من زیادة الطرق والمسالک التی کانت تتشعب من بابل . وکانت للحضر أهمیة عسکریة عندما اتخذت موقعة للدفاع عن الفرثیین فی المدائن ضد أعدائهم الرومان کما حدث فی عهد الملک الفرثی (افراط الثالث)69-57 ق.م. وابنه (ورود الثانی) 57-36 ق.م. وقد أتاح موقع الحضر لسکانها فرصة للاتصال بأقوام أخرى ، فکان أن أطلق الباحثون على الحضر والمدن المشابهة لها من حیث أهمیة الموقع اسم " مدن القوافل" .
وافتراض وجود الحضر فی أواخر القرن الثامن ق. م. معناه معاصرتها لحوادث کثیرة فی وادی الرافدین إلى أن کان سقوطها فی عام (240) م على ید الملک الفارسی الساسانی (سابور الأول). ومن تلک الحوادث تمکن القبائل العربیة من عبور نهر الفرات بعد سقوط نینوى عام612 ق.م. و تغلغلها بشکل هجرة و اسعة امتدت شمالا إلى نصیبین و دیار بکر ، لذلک عرفت الأقالیم الشمالیة الواقعة مابین النهرین بعد سقوط نینوی بنحو قرنین من الزمن باسم عربایا نسبة الى العرب وقد از دهرت مدینه الحضر فی أواخر الدور الفرثی الذی أعقب الدور السلوقی - ثم بلغت أوج مجدها خلال القرون الثلاثة الأولى للمیلاد وباستطاعتنا ملاحظة تأثیرات حضاریة مختلفة على هذه المدینة ، ویمکننا إرجاع العدید من المظاهر الثقافیة للحضر إلى اصولها فی حضارة وادی الرافدین ، مثل : بناء الایوان والبناء المربع الذی کان مألوفة فی العراق القدیم  ووجود أسماء اعلام مرکبة من أسماء آلهة عرفت فی العراق القدیم ، کما عدت بعض آلهة وادی الرافدین باسمائها نفسها فی هذه المدینة مثل (شمس) (Shamas) (ونرکال ) ( Nergal ) و (بل) (Bel) و( نبو ) (Na Bo) و (شحیرو) ( Shahero ) و (شلما)  (Shamla) کما یلاحظ أن الکثیر من العناصر الفنیة الزخرفیة فی الحضر یعود أصلها إلى حضارة وادی الرافدین مثل : المثلث و الدائرة والدوائر المتداخلة والمتقاطعة والضفیرة والصلیب والصلیب المعقوف والأفعی والنسر والحیوانات المرکبة والوردة والسعفة  وأشجار الکروم وعناقید العنب ، هذا إضافة إلى ملامح التشابه بین المعتقدات الدینیة التی شاعت فی هذه المدینة وما کان معروفة فی العراق القدیم .

القواعد التی تحدد حدوث اللغة الإنجلیزیة

دنحا طوبیا جرجیس

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 47-61
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166459

تم إجراء تعداد تردد لجمیع تکرارات / ô: / فی قاموس نطق اللغة الإنجلیزیة لدانیال جونز (EPD) ووجد أن توزیع هذا الصوت تحکمه مجموعة من القواعد التی یمکن استنتاجها من  قواعد الإملاء الإنجلیزیة.  تتوافق 2446 حالة مع القاعدة المفترضة ، i ، e. ، V + r + C ، وتم وضعها فی خمس قواعد ، بینما لم تتوافق 194 حالة مع الفرضیة وتم التعامل معها کاستثناءات أو غیر متسلسلة.

المدرسة الحدیثة للشعر العراقی

د. د. سلوم

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 17-46
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166460

ولد جمیل بن محمد فیدی الزهاوی من أبوین کردیین من قبیلة بابان ولکن أجداده  هم من نسل الزعیم العربی الشهیر خالد بالولید وتزوجا فی أسرة کردیة.  کان والده مفتی بغداد.  أطلق علیه اسم الزهاوی لأن جده کان یعیش فی قریة زهاو.  تقع فی شمال العراق.  ولد الشاعر فی بغداد فی حزیران 1863/1279.

قصة لخلیفة عربی :المنصور

جوزیف المالح; جاکی أندروود

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 5-8
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166461

 الخلیفة أبو العباس رشح شقیقه جعفر (بن محمد بن علی) للخلافة قبل وفاته () جعفر الذی أخذ اسم "المنصور-  بالله أو نصره الله "کان من أعظم العباسیین ، وکان الخلفاء الخمسة والثلاثون الذین جاءوا من بعده جمیعاً من نسله. (2) فی عصره کانت الخلافة العربیة الإسلامیة تصل إلى مرحلة النضج وتتجه نحو  الثقافة والأدب والفنون 3)

قصة لخلیفة عربی أبو العباس 749-754

جوزیف المالح; جاکی أندروود

اداب الرافدین, 1977, السنة 7, العدد 8, الصفحة 5-8
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1977.166462

 الخلیفة أبو العباس مؤسس الخلافة العباسیة ، وهی أکثر السلالات العربیة شهرةً وأطولها عمراً فی الإسلام.  حکمت (من بغداد) 750 إلى 1258 م. وکان أبو العباس رجلاً ذا شخصیة أکثر تصمیماً.  کان فکریًا بحتًا ، یسترشد بالمنطق ویفتقر إلى العواطف أو نقاط الضعف التی تولدها المودة أو الشفقة (1).  جاء إلى السلطة نتیجة لثورة ناجحة أطاحت بالخلافة الأمویة فی دمشق.