ردمد المطبوع (Print ISSN): 2867-0378

ردمد الإلكترونيّ (Online ISSN): 2506-2664

السنة 19, العدد 19

السنة 19، العدد 19، الشتاء 1989، الصفحة 9-367


شعر الغزل السیاسی قبل الاسلام الى عصر بنی امیة

علی کمال الدین الفهادی

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 9-56
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165642

درج اغلب الباحثین على القول بظهور الغزل السیاسی فی عصر بنی امیة ، ولم یلاحظوا لن هذا الغزل بدأ قبل الاسلام عند شعراء الاوس والخزرج وأولو اهتمامهم بنمط واحد من انماط وهو النمط الهجائی ومن یرجع الى شعر الغزل قبل الاسلام یجده مقسما الى ثلاثة الوان فی الغالب : العذری ، والصریح المطلق ، والتقلیدی : ومن هنا تأتی اهمیة دراسة لون رابع من الغزل (الغزل السیاسی )
یتناول هذا البحث دراسة بواکیر هذا الغزل وبواعثه ثم یدرس شواهده الشعریة دراسة فنیة تعتمد مختلف الشواهد قبل الاسلام وبعده کما تقوم الدراسة على اعتماد عدد من النصوص التی سبق الاعتماد علیها فی دراسة بواکیر هذا الغزل وبواعثه وانماطه مع تکرار قلیل لبعض من النصوص عند دراسة المظاهر الفنیة لهذا الشعر ونسال العون والتوفیق 

شعر الاطفال فی العراق

عمر الطالب

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 57-88
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165645

یحمل هذا البحث عنوان عنوان شعر الاطفال فی العراق وقد  کرس لدراسة الموضوع دراسة تاریخیة وصفیة فنیة معا لجدة مثل هذا الموضوع فی الدراسة الادبیة ، واعتمدت على امثلة محددة مع طبیعة الدراسة وذکرت عشرات النصوص التی لم تتسع دراسة مثل هذه لها لمحدودیة الصفحات التی تستوعبها مجلة اداب الرافدین 

الصوفیة والجدل فی قصائد الموت لدیلان توماس

سلیمان یوسف صالح

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 89-128
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165646

تعرض کثیر من من نقاد الادب وکاتبو الشعر دیلان توماس بالنقد والتمحیص حتى لیخاله المرء انه صار لغزا یصعب ایجاد حل او طریق واضح لفهمه ، فمنهم من عده الشاعر الاسطورة ورائدا ابداعیا  فی استنباط اسلوب متمیز فی الشعر الانکلیزی الحدیث . ومنهم من یهاجمه بعنف متهما ایاه بعدم الالمام بصنعته الشعریة وانه شاعر مهووس بمواضیع مکرره کالولادة والجنس والموت وهو کما یقول جیفری کریکسون استحوذت علیه الصور الشعریة المشوشة والتراکیب المهزوزة والایقاعات التی تتداعى الى نثر متناثر ومفکک . ویقى اسوء من هاجم دیلان توماس وعنفه على غموض اسلوبه فی کتابة الشعر مجلة Scrutiny

محددات التمنیة الاجتماعیة لمجتمع ربیعة فی العراق

سطام الجبوری; محمد حربی حسن

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 129-158
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165647

تعد تنمیة مجتمع البادیة من الاهداف الرئیسة لمشروع ری الجزیرة الشمالی الذی سیحقق تحولا اساسیا فی النشاط الزراعی عبر توفیر میاه الری لمساحة تزید عن ستین الف هکتار من الاراضی الزراعیة ومن ثم توفیر بیئة زراعیة ایجابیة متمیزة بانخفاض درجة عدم التأکد والمخاطرة وهذا یعنی توفیر الاستقرار والتنمیة الاقتصادیة للمنطقة کشرط اساسی ووجة اخر للتمنیة الاجتماعیة واثقافیة حیث تتکاثف وتتلائم جوانب تنمیة المجتمع الاساسیة (الاقتصادی ، الاجتماعی والثقافی) بشکل متکامل ، وهذا البحث محاولة لکشف اهم المحددات التی یمکن ان تعیق الفعالیات التنمیویة فی مجتمع ربیعة ومن ثم تحدید اهم الاسالیب التی یمکن اعتمادها لتحفیز التنمیة فیه ودفعها الى الامام مفترضین ان تلک المحددات ترتبط بالخصائص الاجتماعیة والاقتصادیة والثقافیة التی تعرقل عملیات التکیف الاجتماعی والاقتصادی والثقافی لمستلزمات  التمنیة .  

الاسباب الدافعة الى الغش فی الامتحان : دراسة میدانیة على طلبة کلیة الاداب بجامعة الموصل

فهمیة کریم المشهدانی

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 159-192
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165648

ان الانسان کائن حی موجود فی فی المجتمع وله احتیاجاته کأی کائن اخر . والطالب هو فرد فی هذا المجتمع  له هو الاخر حاجاته التی ینزع باستمرار الى اشباعها ، وهو یشبعها فی اثناء تعامله مع البیئة التی یعیش فیها ، ففی حیاته الاولى قد یکون متمتعا ببیئة تشبع له احتیاجاته وقد یکون فی بیئة تعطل هذا الاشباع ، وازاء هذه العقبات تحدث اسالیب عدة للتکیف ویغلب ان  تکون اسالیب السلوک الشاذة سواء  کان ذلک کسلا او عصبیة او سرقة او کذبا او غشا او غیر ذلک من اسالیب تعویضیة ودفاعیة تشتق فکرتها من البیئة الکابته .

مستقبل السوق النفطیة الدولیة

محمد ازهر السماک; اسماعیل ابراهیم رشید

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 193-212
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165677

تشکل مصادر الطاقة حجر الزاویة فی التطور الاقتصادی والرفاهیة الانسانیة وذلک لارتباطها الوثیق فی الاستخدامات المباشرة وغیر المباشرة التی تکفل تحقیق رفاهیة الانسان ، وتعد مصادر الطاقة الحدیثة (النفط ، الغاز الطبیعی ، الفحم الحجری ـ الطاقة الکهربائیة ، الطاقة الکهرومائیة ، الطاقة الذریة والنوویة )المسؤولة عن اکثر من 95% من حجم الطاقة المستهلة قاطبة فی عالمنا المعاصر ویتربع النفط على عرش هذه المصادر اذ یستأثر بنحو 44% من الاهمیة النسبیة لهیکل استهلاک الطاقة العالمی طبقا لبیانات 1984 وتکمن الاهمیة النسبیة للنفط کونه مصدر طاقة رئیسیة وانه مادة خام للعدید من الصناعات التحویلیة ولا سیما تلک التی اشتقت اسما الا وهی الصناعات البتروکیماویة .
ترتیبا على ما تقدم فان الغرض العلمی الرئیس لمشکلة هذا البحث تنطلق من التساؤل التالی : ماهی مستقبل السوق النفطیة بعامة ونفط منظمة الاوبک بخاصة ؟ وعلیة فان الفروض العلمیة الفرعیة لهذه المشکلة تتمثل بالتساؤلات الاتیة : 
اولا : ماهی الصورة الحالیة لعرض النفط بعامة ونفط الابوک بخاصة ؟ 
ثانیا : ماهی الاتجاهات الرئیسیة للطلب على النفط فی السوق النفطیة المعاصرة  وما هی ملا محها الرئیسة ؟ 

دمج وتحویل الشبکات : دراسة فی التشریع العراقی

کامل عبدالحسین

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 213-229
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165679

اعتمد القانون لتحقیق هدفه الکبیر على اساس تشجیع استثمار راس المال الوطنی فی الشرکات وضبط نشاطها بما یضمن اداء دورها فی التنمیة الاقتصادیة المخططة ، لذلک اتى القانون باسلوب جدید فی تنظیمه لاحکام الشرکات یختلف فیه عن التشریعات  السابقة بالاضافة الى تنظمیة لموضوعات جدیدة دمج وتحویل الشرکات وان مهمة تفسیر الاحکام الجدیدة تقع على عاتق الفقة والقضاء ، فالقضاء یفسرها من خلال تطبیقه للقانون والفقه یفسرها من خلال الدراسات القانونیة المتعمقة وان مثل هذه الدراسات الفقهیة تعود بالنفع على القاضی فی مجال التطبیق حیث یسترشهد بها وان کانت غیر ملزمة له ویفید المشرع کذلک من ملاحظات الفقه عندما یعزم على اعادة النظر فی القانون سواء بتعدیله او بتنضیمه من جدید .
وتکمن فائدة البحث بوصفه اسهاما فی هذا النطاق ویقسم البحث الى مبحثین یخصص المبحث الاول لدمج الشرکات ویخصص المبحث الثانی لتحویل الشرکات .

مبررات ظاهرة التدخین بین طالبات جامعة الموصل وعواملها : دراسة احصائیة عن ابعاد الظاهرة وعواملها

ابی سعید الدیوه جی; محمد حربی حسن; هیفاء خلیل یحیى

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 231-258
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165680

یحاول البحث ویمناسبة الحملة الوطنیة ضد التدخین ان یقدم تطورا من علاقة الاعلان ووسائلة بالتدخین لتقدیم تصور عن مدى امکانیة دعم هذه الوسائل بل واعتمادها بصیغ مضادة للتدخین ، ثم ینتقل البحث الى کشف الابعاد المیدانیة لانتشار ظاهرة التدخین بین طالبات جامعة وبعدها التعرف على اهم العوامل والاسباب الدافعة لانتشارها وصولا الى مدى امکانیة مواجهة هذه الظاهرة والحد منها .

اتابکیة سنجار وعلاقتها السیاسیة مع اتابکیة الموصل والایوبیین

علاء محمود خلیل کداوی

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 259-280
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165681

لعبت بلاد الجزیرة الفراتیة دورا مهما على مسرح الاحداث فی التاریخ العربی الاسلامی منذ مطلع القرن الاول الهجری ، نظرا لاهمیتها من الناحیة الساسیة والاقتصادیة والجغرافیة وازدادت هذه الاهمیة بعد ضعف الدولة السلجوقیة وقیام دویلات عدیدة تمثلت بأتابکیات الجزیرة والشام.
ومن خلال هذه الاتابکیات اتابکیة سنجار الت کانت طرفا فی الصراع السیاسی بین دول منطقة الجزیرة الفراتیة والشام بحکم موقعها الجغرافی بین الموصل والشام واهمیتها الاقتصادیة  والبشریة وقدمت اسهاامات سیاسیة وعسکریة لصلاح الدین الایوبی فی جهودة لتحقیق الوحدة من خلال وقوفها الى جانبه فی اغلب الاحیان ضد القوى المعادیة له کما انها قامت بجهد عسکری  مشرف فی التصدی للغزاة الافرنج الى جانب القوى العربیة الاخرى 

العوامل الاسریة وجنوح الاحداث : دراسة میدانیة لنزلاء دار الملاحظة / نینوى

صباح احمد النجار

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 281-304
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165682

تعد الاسرة احدى الوحدات الاجتماعیة الرئیسة التی تهئ الدیل المتطلع للحیاة والمتمثل بالاطفال ، ویتمثل الدور الاسری هذا فی تکوین البدنی والعقلی والاجتماعی وبناء الشخصیة . ای ان الاسرة التی تمارس دورها فی العنایة بصحة الاطفال والسیطرة على السلوک غیر المرغوب فیه وارشادهم وتنظیم طاقاتهم وتنسیقها فی اطار یتقبله المجتمع ، وثقیف الطفل وتعلیمه وقد یکون ادء الاسر لدورها فی تلک المجالات نسبیا ، یختلف من اسرة الى اخرى لاختلاف البنیة الترکیبیة لهذه الاسر، واختلاف الادوار والمنازل الاجتماعیة لافرادها ونتیجة لهذه الاختلافات تبدی بعض الاسر قصورا فی اداء دورها ولاتنشئة الاجتماعیة وعلاقتها الاجتماعیة لافرادها مما یؤدی الى ظهور غیر سویة .
ولعل من المفید ان اذکر ان دراسة ظاهرة جنوح الاحداث من ناحیة تاثیر الاسرة من خلال نطاقها وحجمها ودورها فی التنشئة الاجتماعیة وعلاقتها الاجتماعیة الداخلیة وظروفها المادیة والبیئیه ودرجة استقرارها ووقوفها وراء وراء هذه الظاهرة ، تمثل احدى المهام الرئیسة للباحثینر فی العلوم الاجتماعیة والنفسیة ، وهذه الدراسة هی محاولة میدانیة لاستقصاء اثر تلک العوامل فی تشکیل السلوک الجانح لدى الاحداث ، واسباب اخلال تلک العوامل فی اداء دورها فی التنشئة الاجتماعیة السلیمة للاحداث ضمن الحدة الاسریة .  

المشکلات التربویة التی یعانی منها الطلبة فی المرحلة الثانویة : دراسة میدانیة لاعدادیة حدیثة للبنین والبنات

احمد حسن حسین

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 305-322
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165683

ان دراسة المشکلات التربویة للطلبة ینبغی ان تتم وفقا لاطار شمولی یعتمد على فهم واقح حال الطلبة فضلا عن فهم تصورات المدرسین لجوانب المشکلات ، وقد ساعد تکلیفنا بالممارسة المیدانیة فی احدى المدارس الثانویة فی الوقوف على هذه المشکلات والتی تتجلى فی مشکلة الغیاب التاخر عن الدوام ، ومشکلة عدم التعاون اولیاء امور الطلبة مع ادارة المدرسة ، وعدم تعاون ادارة المدرسة فی حل مشکلات الطلبة ، ومشکلة وقت الفراغ وعدم مشارکة الهئیة التدریسیة فی النشاطات اللاصفیة للطلبة : 
وقد تمثلت اهداف البحث فی عدة نقاط رئیسیة هی : 
1. محاولة التعرف على المشکلات التربویة التی یواجهها الطلبة فی امرحلة الثانویة .
2. دورالاباء والمدرسین فی توجیه وارشاد الطلبة وتنشئتهم تنشئة سلیمة وتعزیز قدراتهم وتفکیرهم وحاجاتهم .
3. وضع المقترحات والتوصیات التی یمکن ان تساعد المدرسة فی اداء هذا الدور وخاصة فیما یتعلق بالدور المتوقع من الاخصائین الاجتماعیین الذین یعملون فی المجال التعلیمی فی حل المشکلات التربویة التی تعانی منها الطلبة . 

القیود السابقة على التعاقد (فی عقود الادارة)

فاروق احمد خماس

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 323-340
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165684

عد هذا البحث جزءا من جملة مواضیع تعکس بمجملها ما تتمتع به الادارة من سلطة فی اختیار المتعاقدین معها مدى هذه السلطة وماهیة القیود التی تحدد من نطاقها ومن هذه القیود ما یتناوله هذا البحث .
وتتناول هذه الرسالة بشکل عام احد الانشطة المهم التی بدات الدول المعاصرة القیام بهامن بین الکثیر من انشطة الدولة التی کانت الى حد قریب من احتکار النشاط الخاص والمبادرة الفردیة . فالرسالة تسلط الضور على جانب من النشاط الاداری  القانونی الذی یتطلب القاء ارادة او ارادات اخرى من الادارة . ونعنی بهذه العقود التی ترتبها الاجهزة الاداریة ان التطور الذی حصل فی دور الدولة ومدى تدخلها منذ مطلع هذا القرن ، قلب التصور القدیم الذی لم یکن للدولة بموجبه سوى دور محدود لا یتجاوز مهمة حمایة  المجتمع من الاعتداء الخارجی وتحقیق الامن فی الداخل وادارة بعض المرافق العامة التی کان یعزف عنها النشاط الفردی لمحدودیة مردودها الاقتصادی . الا ان فکرة الدولة الحارسة تلاشت امام معاول النقد التی تصدت للمذهب الفردی الحر ، وامام عوامل مادیة کانت الحر بان الکونیتان وازمة الکساد الاقتصادی من اهمها لتفسح المجال واسعا امام الدولة التدخلیة التی اصبحت تعد الاداة الایجابیة الاساس فی عملیة اشباع الحاجات ذات النفع العام وتحقیق ما یصبو الیة المجتمع من رفاهیة وتطور وسعادة .

مدارس الموصل ودورها التعلمی فی العصر الاتابکی 521-660هـ / 1127-1262 م

صلاح الدین امین طه

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 341-376
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165685

اهتم الاتابکییون بانشاء المدارس وقد تسابق فی هذا المضمار لذلک نرى انه لم ینتهی العصر الاتابکی حتى انتشرت المدارس فی الموصل لانها کانت مصدرا لنشر العلم والمعرفة فی البلد ودفع النهضة العلمیة الى الامام وظهرت فکرة انشاء المدارس بعد ان ازدحم المسجد بالطلاب للدراسة والقراءة مما کان یؤثر على شعائر الصلاة حیث نشأت الحاجة الى فصل المدرسة عن المسجد  کما ان المدرسة نشأت تلبیة لاحتیاجات العقلیة العربیة الاسلامیة وطموحاتها ، ولکن لایعنی هذا لا یعنی ان دور المساجد فی التعلیم والتدریس قد انتهى بل استمرت فی عملها جنب الى جنب مع المدرسة اذ کان یقوم بالمهم نفسها . 

ترابط المفردات والثقافة : انموذج عربی

لطفی ابو الهیجاء; هشام الصواف

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 5-16
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165686

تبحث هذه الدراسة فی الدور الذی تلعبه الثقافة فی ارتباط الکلمة مع الإشارة الخاصة إلى الناطقین باللغة العربیة. وقد تم أخذ عینة من هؤلاء المتحدثین من الجنسین والفئات العمریة المختلفة من مختلف الفئات الاجتماعیة والتعلیمیة والدینیة (I).  والخلفیات الاقتصادیة.  لقد خضعوا لاختبار متواصل ، أظهرت نتائجه وظیفة ثقافیة مهمة فی ارتباط الکلمة.  حددت هذه الوظیفة نوع الارتباط الذی تستخدمه الأنواع المتغیرة.

.زلة لسان :دلیل من نموذج تدریجی لانتاج الکلام

امین البامرنی

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 17-32
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165687

وقد رکزت الأبحاث على برمجة الکلام بشکل أساسی على وحدات إنتاج sreech.  تمت المطالبة بالصوتیات على نطاق واسع (Dantloff and Hammerberg، 1973 Mackay، 1970) وکذلک مع allophone (Wickelgren، 1969) والمیزة (Benguerel and Cowan، 1974، Henke، 1966).  إدراکًا ، تم التأکید على المقطع (Studdert- Kennedy ، 1976).  وقد تم التحقیق فی هذه القضیة المثیرة للجدل فی سیاق زلات اللسان کما أنتجها المتحدثون الکراهیة للغة العربیة من مختلف الأعمار وتحت ظروف مختلفة عقلیة وجسدیة (القلق والخوف والمرض والتعب).  تتکون أخطاء الکلام هذه بشکل رئیسی من تبدیل trans lon.  بالإضافة إلى حذف الأصوات وتسلسلها.  یُظهر تصنیف أخطاء الکلام هذه وجود وحدات ذات أحجام مختلفة.  إذا قبلنا الرأی القائل بأن هذه الوحدات تدخل فی برنامج إنتاج الکلام ، فیمکننا أن نستنتج أن اللبنات الأساسیة لخطة الإنتاج هی هرمیة مع کون المیزة هی الأصغر unt فی التسلسل الهرمی.  یظهر التحقیق الحالی أیضًا أن کلا من العملیات الاستباقیة وعملیات الترحیل متورطة فی أخطاء الکلام.  تم تحقیق الوحدة إما فی وقت مبکر من الکلام تحسبًا لحدوث آخر فی وقت لاحق ، أو تم ترحیلها لاستبدال وحدة لاحقة ، وهو اکتشاف ینطوی على جهاز مسح مزود بذاکرة ویکتسح الخطة داخل نافذة زمنیة تمتد الکلام  ککل.

تدریس الجوانب التواصلیة للزمن البسیط والافعال الناقصة فی اللغة الانکلیزیة

احمد عثمان محمد

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 39-51
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165731

یتناول هذا البحث موضوع تدریس الجوانب التواصلیة للزمن البسیط والافعال الناقصة فی اللغة الانکلیزیة . ویشیر البحث الى اهمیة التأکید على هذه الجوانب عند تدریس الازمنة فی اللغة الانکلیزیة .

مفهوم الزمن لدى فیزدجارلد " کاسبی العظیم"

طلعت علی قداوی

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 53-60
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165733

یدرس هذا البحث مفهوم الزمن فی روایة "کاسبی العظیم" ویحلل نظرة الکاتب للزمن ورفضه لزمن الحاضر لانه یعیش فی الماضی.

النمط والغرض للاستعارة المعجمیة مع شارة خاصة للعربیة و الانکلیزیة الفرنسیة

ربیع محمد قاسم اغا; توفیق عزیز عبد الله

اداب الرافدین, 1989, السنة 19, العدد 19, الصفحة 61-76
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.1989.165734

یدرس هذا البحث النمط والغرض للاستعارة المعجمیة مع شارة خاصة للعربیة و الانکلیزیة الفرنسیة