الكلمات الرئيسة : الأَخلاق


فلسفة التربیة بین إِمانوئیل کانط و إمیل دورکایم ( دراسة مقارنة)

إِبراهیم أَحمد شعیر الجمیلی; عامر عبد زید الوائلی

اداب الرافدین, 2022, السنة 52, العدد 89.1, الصفحة 521-546
معرّف الوثيقة الرقمي (DOI): 10.33899/radab.2022.175206

         للتربیة والبیداغوجیا أَهمیَّة کبیرة فی فلسفة ما بعد عصر النهضة، ولاسیَّما فلسفة (کانط، Kant ) و(دورکایم، Durkayim)، لما لهما من أثر کبیر فی رفع المستوى العلمی والثقافی للمجتمعات الغربیة؛ إذ عَدَّ کلا الفیلسوفین التربیة رکنًا أَساسیًا من أَرکان الفکر الإِنسانی، على الرغم من الاختلاف الکبیر فی التوجه الفلسفی والتربوی لدى کل منهما؛ لکنَّه یوجد هناک بعض التوافق بین الرؤى؛ إِذ عالج کل منهما بطریقته الخاصة أَبرز المشکلات التربویة التی یعانی منها المجتمع فی العصر الذی یعیش فیه، من أَجل تحقیق السعادة للفرد والمجتمع، على الصعید الأَخلاقی، والدینی.